المحتوى الرئيسى

جنرال بريطاني: ينبغي ألا يتعجل حلف الاطلسي الانسحاب من أفغانستان

05/31 17:16

لندن (رويترز) - قال أكبر قائد بريطاني في أفغانستان يوم الثلاثاء ان الانسحاب المتسرع للقوات الاجنبية يمكن ان يقوض ما تحقق من نجاح في الاونة الاخيرة ضد المتمردين. وقال اللفتنانت جنرال جيمس باكنال نائب قائد قوة المساعدة الامنية الدولية التي يقودها حلف شمال الاطلسي لصحيفة ديلي تليجراف "مر التحالف بفصل شتاء طيب. علينا ان نتمسك بما حققناه والاحتفاظ بذلك طوال موسم القتال الحالي." واستطرد قائلا "نحن نجني فوائد امتلاك الموارد لتحقيق استراتيجيتنا." وأضاف باكنال ان هناك حاجة للابقاء على القوات بحجمها الحالي على مدى "موسمي القتال" القادمين مما يعني ان القوات لن تسحب قبل خريف عام 2012. وتعهد الرئيس الامريكي باراك اوباما ببدء انسحاب تدريجي للقوات الامريكية في أفغانستان البالغ قوامها 100 ألف جندي في يوليو تموز مع اتخاذ واشنطن خطوات لانهاء حرب مكلفة ولا تحظى بالتأييد الشعبي بعد حوالي عشر سنوات من الاطاحة بحكومة حركة طالبان. لكن الولايات المتحدة حذرت الدول الاوروبية من الانسحاب المتسرع من أفغانستان والذي يمكن أن يهدد التقدم الذي تحقق في دحر تمرد طالبان. وتخطط بريطانيا لسحب نحو 400 جندي من أفغانستان خلال الشهور التسعة القادمة لينخفض عدد أفراد قوتها الى 9500 . وقال باكنال ان الخفض المزمع في القوات يمكن تحقيقه من خلال سحب أفراد الدعم لكن من المتوقع بقاء مستويات القوات القتالية على الخطوط الامامية دون تغيير. وتوعدت طالبان بموجة جديدة من الهجمات في اطار هجوم الربيع السنوي في أفغانستان مما يختبر مدى الضعف الذي لحق بالمتمردين جراء زيادة عدد القوات الامريكية هناك بواقع 30 الف جندي بقرار من اوباما في العام الماضي. وردا على طلب للتعليق بشأن تصريحات باكنال قالت متحدثة باسم وزارة الدفاع البريطانية ان القوات البريطانية منتشرة "في الجزء الاشد صعوبة في أفغانستان ولا يمكننا خفض عدد قواتنا المقاتلة قبل التأكد من تحقيق سلام كاف ودائم."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل