المحتوى الرئيسى

شيخ الأزهر لوفد إيطالى: لا عودة للحوار مع الفاتيكان قبل الاعتذار

05/31 14:06

قال الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، تعليقاً على مستقبل العلاقات بين الأزهر والفاتيكان، إن الأزهر هو أعظم مؤسسة دينية فى العالم الإسلامى، وهو الذى يمثل أهل السنة والجماعة فى العالم الإسلامى، فهو قلب الأمة النابض وضميرها الحى، معلناً خلال لقائه وفداً إيطالياً برئاسة الأب فيتوريوينارى والدكتورة بولا بيتزو والدكتور أندريا ترانتينى أنه لا يمكن أن تعود العلاقات مع الفاتيكان إلى مجاريها بدون اعتذار رسمى للإسلام والمسلمين. وأشار الطيب إلى أن تجميد الحوار مع الفاتيكان لا يعنى عدم الحوار والتعايش العملى مع الكاثوليك فى العالم، ولابد من التفريق بين المستوى الرسمى، والتى يرأسه البابا الحالى، والذى بدر منه كلام يسىء للإسلام والمسلمين، وبين الجماهير الكاثوليكية، والتى نعمل على تقوية أصول المودة والتعايش السلمى بينهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل