المحتوى الرئيسى

بلاغ يتهم وزير الصحة بإثارة الفتنة بين الأطباء والشعب

05/31 14:00

اتهم الدكتور أحمد حسين، عضو نقابة الأطباء، الدكتور أشرف حاتم، وزير الصحة، والدكتور عادل عدوى، مساعد وزير الصحة لشئون العلاج الطبى بإصدار تعليمات إلى مديرى المستشفيات، لتحريضهم على التنكيل بالأطباء ومعاملتهم على أنهم مُجرمون، بالإضافة إلى تقديم مذكرات ضدهم إلى النيابة العامة على خلفية تنظيم إضراب 10 ،17 مايو. كما اتهم الوزير بإثارة الفتنة بين الأطباء وطوائف الشعب، بالإضافة إلى زعزعة الأمن وشيوع الفوضى والتخريب فى أنحاء البلاد. وقال البلاغ الذى حمل رقم 7992 عرائض النائب العام، إن وزير الصحة اعتاد تضليل الرأى العام لتحدثه إلى وسائل الإعلام بتصريحات براقة حول مطالب الأطباء فى الوقت الذى يتوعد بالنيل من منفذى الإضراب، وفقاً لقرارات الجمعية العمومية للنقابة. وأشار البلاغ إلى أن هذا التعنت من قبل الوزير ومساعديه دفع الدكتور سمير عبد العظيم طنطاوى، مدير مستشفى طنطا للصحة النفسية، لتقديم بلاغ لنيابة قسم أول طنطا يوم 10 مايو الجارى ضد 5 من الأطباء العاملين بالمستشفى هم د.أحمد عبد الله العيوطى، ود.وليد حسن غباشى ود. شيرين سمير ود. محمود ربيع عبد القادر ود.حسام محمود، اتهمهم فيه بتعطيل العمل وتنظيم إضراب بالمخالفة للقانون وقرار رئيس الوزراء مطالباً بتوقيع أقصى العقوبات عليهم. وتابع البلاغ قائلاً: إن التزام الأطباء التام بآليات تنفيذ الإضراب وفقاً لقرارات الجمعية العمومية، والتى تنص على تنفيذ الإضراب بالعيادات الخارجية فقط دون غيرها من أقسام المستشفى لم يسفر عن شكاوى تفيد تضرر المرضى. وكانت الجمعية العمومية غير العادية لنقابة الأطباء والتى عقدت أول مايو الجارى قررت تنظيم إضراب جزئى يومى 10، 17 مايو لتحقيق مطالبهم التى يأتى فى مقدمتها إقالة وزير الصحة وزيادة موازنة الصحة إلى 15%، بالإضافة إلى إدراج الأطباء ضمن هيكل عادل للأجور وحماية المستشفيات من أعمال البلطجة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل