المحتوى الرئيسى

لندن تغرم أوباما 10 جنيه استرليني لتسبب سيارته فى ازدحام الشوارع

05/31 13:36

قررت بلدية العاصمة الانجليزية لندن تغريم الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي زار المدينة مؤخراً، وأرسلت بالفعل فاتورة ازدحام إلي البيت الأبيض قيمتها عشرة جنيهات استرليني بسبب سيارته الفارهة المعروفة باسم "الوحش".ووفقاً لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، فإن  بوريس جونسون رئيس بلدية لندن طلب من الموكب تسديد الفاتورة لأن الشوارع لم تكن مغلقة، وأكد أنه تبادل الحديث مع أوباما في لندن وذكّره بأن السفارة الأمريكية مديونة لبلدية لندن بمبلغ خمسة ملايين و200 ألف جنيه إسترليني قيمة فواتير الازدحام المترتبة علي سياراتها.وأضاف "كنت حائراً في تطبيق الغرامة علي بابا الفاتيكان ولكنني لم أفرضها في النهاية لأن الطرق كانت مغلقة أما  سيارة أوباما فخالفت القوانين لأن الطرق لم تكن مغلقة و عليه دفع الفاتورة".وتقول السفارة الأمريكية في لندن إنها معفية من دفع "الضرائب المباشرة" لكن جونسون يقول إن الفاتورة ليست ضريبة، بل وأكدت هيئة النقل في لندن أن السفارة الأمريكية لم تسدد 5.2 ملايين جنيه إسترليني قيمة فواتير الازدحام ، وترفض سفارات أجنبية عديدة سداد فواتير الازدحام التي تفرضها بلدية لندن على السيارات التي تدخل إلى وسط لندن على أساس أنها يجب أن تكون معفية من سداد الضرائب المحلية.وفي حالة رفض أوباما سداد فاتورة الازدحام البالغ قيمتها 10 جنيهات إسترلينية في اليوم، يترتب عليه دفع مبلغ 120 جنيهًا إسترلينيًا كغرامة إضافية ، وتبلغ قيمة الفواتير غير المسددة والمستحقة على سيارات تابعة لسفارات أجنبية في لندن 51 مليون جنيه إسترليني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل