المحتوى الرئيسى

تفاقم أزمة نقص البنزين في الإمارات رغم وعود بحل سريع للمشكلة

05/31 13:04

دبي – علاء المنشاوي رصدت "العربية نت" اليوم استمرار أزمة نقص البنزين في إمارتي "دبي" و"الشارقة" وذلك لليوم الخامس على التوالي. ووضعت عدد كبير من المحطات حواجز على ماكينات التموين، في إشارة على عدم وجود بنزين لديها. وتعتبر الإمارات من أكبر منتجي النفط في العالم، حيث تنتج حالياً 2.2 مليون برميل نفط يومياً، وتكدست أعداد كبيرة من السيارات على محطة تابعة لشركة "إمارات" في طريق الشيخ زايد، حيث وجد مستقلو السيارات بغيتهم بعد رحلة طويلة للبحث عن البنزين. وبدأت الإمارات في 2010 إلغاء الحدود القصوى لأسعار البنزين تدريجياً، لكن محللين وتجاراً لا يرون أنه بالإمكان زيادة الأسعار حالياً. وتعد أزمة نقص البنزين الحالية الثانية في الإمارات منذ شهر سبتمبر من العام الماضي. وتقول شركة "إمارات" لبيع الوقد بالتجزئة إن مشكلات فنية أثرت على الإمدادات، وهي مشكلات لوجستية وفقاً لمسؤولي الشركة. وكانت شركة "إينوك" قد أرجعت في بيان لها النقص الحالي لتحديث المضخات على مراحل، ما أدى إلى توقف العمل بشكل مؤقت في بعض المحطات. ورغم وعود مدير إدارة الاعلام والاتصال المؤسسي في "اينوك"، خالد هادي بأن المحطات التي تأثرت بنقص البنزين نهاية الأسبوع الماضي، ستشهد عودة تدريجية له مع تسريع تحديث المضخات، ودعم المحطات بالوقود الذي نفذته الشركة أخيراً، إلا أن الأزمة لا تزال مستمر وفقاً للرصد الذي قامت به "العربية نت". وتتكبد شركة "إمارات" خسائر تشغيلية منذ عدة سنوات، لأن أسعار البنزين في الإمارات، ثالث أكبر مصدر للنفط الخام في العالم، مدعومة من الحكومة بنسبة كبيرة، وهذا ما يضغط على أرباح الشركة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل