المحتوى الرئيسى

القبض على سجناء "أبو زعبل" بعد ساعات من هروبهم

05/31 18:07

بعد أقل من 5 ساعات من هروبهم، تمكنت أجهزة الأمن بالاشتراك مع مديريات أمن القاهرة والجيزة والبحيرة، بمساعدة القوات المسلحة، من إلقاء القبض على 4 سجناء كانوا قد تمكنوا من الهرب من سجن أبو زعبل المركزى بالخانكة، فجر الثلاثاء، بعد أن أحدثوا أعمال شغب وحرق، وتواطؤ مع أفراد الحراسة بالسجن. قال العميد حاتم أبو زيد، مدير الإعلام والعلاقات العامة بمصلحة السجون، إن اللواء نزيه جاد الله، مدير المصلحة، أعطى تعليماته إلى العميد كمال الموجى، رئيس مباحث المصلحة، بسرعة القبض على الهاربين الأربعة، تم تكثيف الجهود الأمنية، والمأموريات، حيث ألقى القبض على السجناء فى محافظات القاهرة والجيزة والبحيرة فى مركزى كوم حمادة ودمنهور. وأضاف أبو زيد، أن وزير الداخلية، اللواء منصور العيسوى، أصدر قراراً بوقف نائب مأمور السجن، وإحالة 5 آخرين من المسئولين عن السجن إلى التحقيق، كما أنه سيتم التحقيق مع السجناء الهاربين، لمعرفة أسباب وملابسات الحادث، لاسيما أن أصابع الاتهام تشير إلى تورط أفراد الحراسة على أبواب السجن، بعد فتح قوات الحراسة العنبر لإنقاذهم من الاختناق، كما أن هناك محاولة تواطؤ ظاهرة من قبل الحراس. كانت أجهزة الأمن بالقليوبية قد أحبطت محاولة هروب جماعى لعدد من السجناء بسجن أبو زعبل، عندما أشعل السجناء النيران فى متعلقاتهم الشخصية بأحد العنابر، وفتحت قوات الحراسة والإطفاء العنبر لإنقاذهم، فحاول 48 سجينا الهرب، تم ضبط 44 سجينا وهرب 4 آخرون. وتبين أن مجموعة من المساجين أشعلوا النيران فى متعلقاتهم الشخصية، ما أدى إلى حدوث حالة من الهرج والمرج داخل السجن، وبعد فتح باب العنبر حاول بعض المساجين الهرب، إلا أن أجهزة الأمن تمكنت من ضبط 44 مسجونا قبل هروبهم، وإعادتهم مرة أخرى للسجن، بينما تمكن 4 من الهروب، وهم، محمد فرج محمد والهارب من قضية تزوير، وعبد الرحمن أحمد السيد وجميل متولى وعبد الرؤوف سيد. وقال مصدر أمنى، إن السجناء استغلوا الموقف تماما وتطرقوا إلى أطراف السجن ونجحوا فى الهروب، إلا أنه تم إرسال تعزيزات أمنية، وانتشر رجال الأمن فى كافة أرجاء السجن وتم تأمينه من الداخل والخارج، وألقى القبض على العشرات أثناء محاولة الهروب.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل