المحتوى الرئيسى
alaan TV

المنظمة الدولية للهجرة: الاضطرابات الحالية لم تدفع الشباب المصرى للهجرة

05/31 16:27

أظهرت نتائج استبيان أجرته المنظمة الدولية للهجرة فى مصر، أن رغبة الشباب المصرى فى الهجرة لم تتغير كثيرا بعد الثورة، حيث من كانوا قد قرروا الهجرة قبل الثورة مازالوا على رأيهم، فى حين لم تدفع الأوضاع الحالية والتوترات والاضطرابات الموجودة الكثير من الشباب إلى الهجرة. أوضح الاستبيان أن 15% فقط من أصل 750 مشاركين فى الاستبيان يريدون الهجرة بسبب الأوضاع الحالية. وكانت المنظمة قد اختارت كافة المشاركين فى الاستبيان من راغبين فى الهجرة للوقوف على الأسباب التى دفعتهم لاتخاذ هذا القرار، حيث وجدت أن 41% أكدوا أن الأحداث الحالية لم تؤثر على قرارهم بشكل كبير، كما أخبر 44% من المشاركين أنهم كانوا قد قرروا الهجره قبل 25 يناير 2011. وأوضحت نتائج الاستبيان أن 63% من المشاركين أظهروا تفاؤلا حذرا و توقعوا تحسنا طفيفا فى الحالة السياسية والأمنية، فى ردهم على سؤال حول توقعاتهم لمستقبل المناخ السياسى والأمنى بعد المرحلة الإنتقالية، كما توقع أكثر من 80% منهم أن يتحسن الاقتصاد القومى والدخل الفردى خلال العام المقبل. وقد أظهرت النتائج أن الحصول على فرصة عمل مازال يمثل قلق للغالبية العظمى من المشاركين، وذلك بغض النظر عن رغبتهم فى الهجرة، بالإضافة إلى شعورهم بالقلق من الفساد مثلما أكد 67% من المشاركين، والأمن بنسبة 56%، والأجور بنسة 43% فى حين جاء الاصلاح الدستورى آخرهم بنسبة 40%. وكشفت نتائج الاستبيان أن حوالى ثلثى نسبة المشاركين فى الاستطلاع والذين كانوا يعملون قبل 25 يناير، قد فقدوا وظائفهم أو واجهوا انخفاضا فى الأجور،وأشار الاستبيان أن هناك حوالى 200.000 مصرى قد عادوا من ليبيا ويبحثون الآن عن وظائف، وكان قد صرح باسكوالى لوبولى، الممثل الإقليمى لمنظمة الهجرة الدولية فى الشرق الأوسط، بأن "فقدان التحويلات المالية والإغلاق الحالى لواحدة من وجهات الهجره الأساسيه المصرين يمثل تحديا كبيرا بالنسبة لمصر حيث تدخل البلاد مرحلة انتقالية حرجة". وأوضح الشباب أنهم يميلون إلى الهجرة للدول العربية أكثر من غيرها، حيث جائت المملكة العربية السعودية فى المرتبة الأولى حيث اختارها 26% من الشباب، فى حين جاءت الإمارات الثانية بنسبة 22% ثم تأتى الولايات المتحدة بنسبة 12% والكويت بنسبة 11%، تليها إيطاليا بنسبة 5%. وكشف الاستبيان أن ما يقرب من نصف المشاركين ليسوا على علم بقنوات الهجرة غير الرسمية وبالنسبة لمن على معرفه بالهجرة غير الرسمية فإن الهجرة عن طريق المهربين أو السماسرة هى الطريقه الأكثر شهرة عند 32% على الرغم من أن 9% فقط من الشباب المصرى المشارك فى الاستبيان يعرفون مهربا بشكل شخصى إضافة إلى أن 30% فقط يعتقدون أن الهجرة غير النظامية "سهله"، وتعتبر إيطاليا58% وتليها اليونان 34% وليبيا 26% ثم تركيا17% ومالطا 16% هى الدول التى ينظر إليها كوجهات سهله للهجرة غير النظامية. ووفقا للتقديرات الحكومية الرسمية، فإن عدد المهاجرين المصريين فى الخارج ما يقرب من 2.7 مليون نسمة، و حوالى 70 % منهم يقيمون فى الدول العربية والباقى 30% منهم يعيشون فى الغالب فى أوروبا وأمريكا الشمالية، ووفقا لتقديرات البنك الدولى فإن العمال المصريين قد حولوا 7.7 مليار دولار إلى أسرهم فى مصر فى عام 2010.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل