المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:اليمن: مزيد من القتلى في مظاهرات تعز واشتباكات صنعاء

05/31 11:37

المعارضة اليمنية: مقتل 20 معتصما في مدينة تعز افاد احد نشطاء المعارضة ان قوات الامن اليمينة ووحدات من الحرس الجمهوري ومسلحون موالون للرئيس اليمني علي عبدالله صالح اقتحموا ساحة الحرية في مدينة تعز مما اسفر عن مقتل عشرين شخصا على الاقل. شاهدmp4 .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر افاد شهود عيان لبي بي بي ان اطلاق نار كثيف استهدف المتظاهرين في منطقة وادي القاضي بتعز جنوبي صنعاء ما ادى الى مقتل وإصابة عدد من المتظاهرين، فيما تواصلت الاشتباكات بين قوات حكومية يساندها مسلحون قبليون موالون للنظام من جهة وأنصار الشيخ صادق الاحمر من جهة ثانية بعد انهيار الهدنة مجددا مساء الاثنين. اتهمت مصادر المعارضة وشهود عيان قوات حكومية ومسلحين من أنصار الحزب الحاكم باطلاق النار بكثافة على المتظاهرين في تعز. ويقول مراسل بي بي سي في صنعاء عبد الله غراب ان منظمي التظاهر الذين يطلق عليهم اسم "شباب الانتفاضة في تعز" كانوا دعوا أبناء المحافظة للتجمع الثلاثاء في شارع جمال في المدينة تظاهرة مليونية للتنديد بقتل 46 معتصما في اقتحام القوات الحكومية لساحة الحرية مساء الثلاثاء الماضي. انهيار الهدنة من جهة اخرى تبادل الجانب الحكومي وانصار الشيخ الاحمر الاتهامات بشأن المسؤولية عن خرق الهدنة بين الجانبين، بعد اندلاع اشتباكات عنيفة بين قوات حكومية يساندها مسلحون قبليون موالون للنظام من جهة وأنصار الشيخ الاحمر من جهة ثانية مساء أمس وتواصلت صباح الثلاثاء. وافادت مصادر خاصة لبي بي سي بسيطرة أنصار الشيخ الاحمر على مبنى وازرة الادارة المحلية وقسم شرطة الحصبة ومصلحة المساحة ومنشآت حكومية أخرى. وهزت انفجارات ضخمة وصفت بأنها الأعنف منذ اندلاع المواجهات بين الطرفين شمال العاصمة اليمنية صنعاء بعد توسع المواجهات الى محيط مبنى التلفزيون الحكومي ووزارة التربية والتعليم وشارع المطار ومجلس الشورى. وشوهدت ألسنة الدخان تتصاعد في عدة أماكن شمال العاصمة جراء القصف المتبادل بين الطرفين بمختلف الاسلحة الثقيلة والخفيفة. وافادت تقارير بسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف أنصار الأحمر والقوات الحكومية والمسلحين القبليين الموالين للنظام وسكان المنطقة من المدني. قتلى ساحة الحرية واعلنت المفوضة العليا لحقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي الثلاثاء ان اكثر من خمسين شخصا قتلوا برصاص قوات الرئيس اليمني علي عبدالله صالح منذ الاحد في مدينة تعز بجنوب غرب البلاد. الحكومة تؤكد سيطرة القاعدة على زنجبار، والمعارضة تشكك وكانت مصادر طبية اكدت لبي بي سي الاثنين مقتل 46 معتصما منذ الأحد في اقتحام القوات القوات الحكومية لساحة الاعتصام في مدينة تعز جنوبي صنعاء والهجمات المستمرة على متظاهرين حاولوا التجمع ثانية داخل ساحة الحرية. وأكدت المصادر الطبية وشهود عيان لبي بي سي العثور على عدد من الجثث المتفحمة داخل الخيام التي أحرقتها القوات الحكومية بينها أربع جثث تعود لمعاقين حركيا لم يتمكنوا من الهرب أثناء اقتحام القوات للساحة. وفي صنعاء خرج مئات الآلاف في تظاهرة كبيرة عصر اليوم نددت باقتحام ساحة الحرية في تعز وقتل المعتصمين سلميا كما شهدت إب والبيضاء وشبوه وحضرموت وصعده ومدن أخرى تظاهرات مشابهة. من جانبها أدانت السفارة الأمريكية بصنعاء قتل المعتصمين سلميا في تعز وأثنت على سلميتهم وأكدت في بيان لها على دعوة الرئيس أوباما للرئيس اليمني بضرورة نقل السلطة سلميا في أسرع وقت ممكن. وكانت قوات امن ووحدات من الحرس الجمهوري ومسلحون موالون للرئيس اليمني علي عبدالله صالح اقتحموا ساحة الحرية في مدينة تعز يوم الاحد لتفريق المعتصمين فيها. زنجبار ونقلت وكالة فرانس برس عن مصدر امني يمني افادته عن مقتل اربعة جنود واصيب عشرة بجروح في هجوم نفذه صباح الثلاثاء مسلحون من القاعدة على نقطة عسكرية في دوفس بالقرب من مدينة زنجبار الجنوبية التي كانت انباء سابقة قد تحدثت عن سيطرة مسلحي القاعدة عليها. ونقلت عن شهود عيان ان المسلحين اقدموا بعد ذلك على حرق عشر مركبات عسكرية. وكان سكان مدينة زنجبار مركز محافظة ابين افادوا يوم الاثنين بأن الطيران شن غارات على عدد من المواقع قرب المدينة التي استولى عليها مسلحون يشتبه بارتباطهم بتنظيم القاعدة الجمعة. مقتل 4 متظاهرين على الاقل في مدينة تعز اليمنية تشير الانباء الواردة من اليمن الى ان القوات الموالية للرئيس اليمني علي عبد صالح فتحت نيران اسلحتها على متظاهرين معارضين للحكومة في مدينة تعز الجنوبية فقتلت ما لا يقل عن اربعة اشخاص. شاهدmp4 .لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير" أحدث إصدارات برنامج "فلاش بلاير" متاحة هنا اعرض الملف في مشغل آخر وتحاول قوات حكومية ومسلحون موالون لها استعادة السيطرة على المدينة فيما قتل جنديان في معارك بين الجيش والمسلحين حسبما افادت مصادر عسكرية يمنية. وكام يوم الاثنين شهد مقتل جنديين في انفجار قذيفة صاروخية اطلقها المسلحون على ثكنة اللواء 25 ميكانيكي المحاصر في زنجبار حسبما افاد ضابط في الثكنة لوكالة فرانس برس. فيما اعلن مصدر امني ان اربعة من المسلحين قتلوا في اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين في زنجبار بينما اقرت اوساط المسلحين بمقتل اثنين منهم. كما قتل اربعة جنود في كمين نصبه مسلحون لقافلة عسكرية على اطراف زنجبار ليلة الاحد حسب مصدر طبي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل