المحتوى الرئيسى

ما هو انخفاض مستوى السكر الارتدادى؟

05/31 10:17

أرسلت منى هشام عبد الحافظ تقول، أبلغ من العمر 31 سنة ووزنى 95 كجم وطولى 161 سم ولست مريضة بالسكر، و لاحظت أننى أصاب بين فترة وأخرى بدوخة والرغبة فى الاستلقاء و قال لى البعض إن هذا الأمر يحدث نتيجة النقص فى السكر، فهل هذا صحيح وماذا افعل لتلافى هذه الدوخة؟ يجيب الدكتور أسامة حفنى استشارى العلاج الطبيعى وعلاج السمنة قائلا : فى البداية لا يجب ربط الدوخة التى تعانين منها بالسكر بدون أن يتم الكشف الطبى لدى الطبيب المتخصص لاستبعاد أى أسباب مرضية لهذه الدوخة، هذا هو الطريق السليم، ولكن لمعرفة ما علاقة السكر بالدوخة وما علاقة هذا الأمر بالطعام الذى نأكله يجب شرح الأمر ببساطة شديدة. ويضيف يجب أولا أن نعرف انه من أعراض انخفاض مستوى السكر فى الدم، التوتر والجوع، وسرعة ضربات القلب، والدوخة أو الإغماء، وما يجب أن ندركه هو أن الطعام الذى نأكله يتحول فى أجسامنا بعد عملية هضم معقدة تتم على مراحل متعددة فى الجهاز الهضمى، يتحول إلى عناصر غذائية أولية يتم امتصاصها من خلال جدار الأمعاء، ويتولى الدم توزيعها على أجزاء الجسم المختلفة لاستخدامها فى الوظائف الخاصة بها. ويشير إلى أن من هذه العناصر الغذائية الهامة، الجلوكوز، وهو نوع من السكر الأحادى وهو الوقود الأساسى فى الجسم، وليقوم الجسم بوظائفه بشكل جيد، يجب أن يبقى مستوى الجلوكوز فى الدم فى مدى محدد لا يقل عنه ولا يزيد. ويكمل قائلا: إن عملية تنظيم مستوى الجلوكوز فى الدم معقدة جدا ويتداخل فيها عددا من الهرمونات منها الأدرينالين الذى تفرزه غدة فوق الكلى والأنسولين الذى تفرزه غدد فى البنكرياس. ويكمل قائلا: فى العادة يستطيع الجسم بمهارة فائقة أن يتحكم فى مستوى الجلوكوز بدون أن يشعر الإنسان بهذه العملية المعقدة وبدون أن تظهر عليه أى علامات نقص الجلوكوز، ف بعد تناول الطعام يرتفع السكر فى الدم فيقوم الجسم بخفضه، ويتكرر هذا كمرجيحة التوازن التى يلعب فيها طفلين على طرفيها فيصعد هذا مرة وهذا مرة أخرى. ويضيف يختل هذا التوازن إما لأسباب مرضية كبعض أمراض الكبد وبعض أمراض الغدد كالسكرى وبعض الأورام أو لأسباب أخرى غير مرضية، ويحدث انخفاض حاد فى مستوى الجلوكوز فى الدم لغير المرضى، عندما يتناولون كميات كبيرة من الكربوهيدرات البسيطة مثل الحلويات والمياه الغازية والعسل وسكر المائدة، وهذه الكربوهيدرات البسيطة تتميز بسرعة هضمها وتحولها إلى جلوكوز مما يرفع مستوى الجلوكوز فى الدم بشكل مفاجئ، وكرد فعل يقوم الجسم بمحاولة سريعة لمحاولة إنقاص مستوى الجلوكوز فينخفض هذا المستوى أكثر من المطلوب فيصبح أدنى من المستوى الطبيعى ويسمى هذا انخفاض مستوى السكر الارتدادى reactive hypoglycemia . وننصح الناس الذين يعانون من هذا بان يأكلوا وجبات خفيفة خالية من الكربوهيدرات البسيطة التى ذكرناها، من خمس إلى ستة مرات بدلا من وجبتين أو ثلاثة كبيرة، مؤكدا أن تقسيم الوجبات يساعد الجسم على الوصول التوازن والمحافظة على مستويات الجلوكوز فى الدم، كما أن تقليل الكربوهيدرات البسيطة يقلل من الاندفاع السريع للسكر لان هذه النوعيات من الطعام يتم هضمها وامتصاصها وتحويلها إلى جلوكوز بسرعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل