المحتوى الرئيسى

حملة إخوانية لجمع توقيعات ضد ممثلي الجماعة الممثليون لها في ائتلاف شباب الثورة

05/31 11:22

أصدر مجموعة من شباب جماعة الاخوان حملة توقيعات ضد ممثلي الاخوان في ائتلاف شباب الثورة واكدوا فيه انه لا يوجد كيان أو تنظيم أو قسم داخل الجماعة اسمه شباب الاخوان وبالتالي من حق أي شخص أو كيان التحدث باسم الاخوان المسلمين من منطلق الحديث الشريف: "لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى" فإنه بالضرورة "لا فضل لإخواني على إخواني إلا بالتقوى" والتقوى لا يعلمها إلا الله.وتأتي هذه الحملة للرد علي بيان ائتلاف الثورة الذي أعلن تمسكه ببقاء شباب الاخوان الخمسة الممثلين للاخوان في الائتلاف وذلك بعد قرار الأمين العام للجماعة بعدم وجود ممثلين للجماعة في الائتلاف بسبب مشاركة الائتلاف في جمعة الغضب الثانية.وأضاف بيان الحملة: نحن نرفض رفضا قاطعا حديث البعض عن إنجازاته وبطولاته وصولاته وجولاته أو تقسيم الإخوان تقسيما قائما على من سبق ومن تأخر فالعمل لا نعمله إلا لله وليس لإكتساب مكاسب دنيوية زائلة.كما قال البيان الذي نشر علي عدد من مواقع الجماعة غير الرسمية: نرفض رفضا قاطعا الزج باسم "شباب الإخوان" في أية خلافات داخلية كانت أو خارجية أو إقحام "شباب الإخوان" في أية مساجلات إعلامية.وأضاف نؤكد أيضا على أن الإخوان مؤسسة ولها نظمها ولوائحها وسياساتها وإتباع هذه النظم واللوائح والسياسات هو الأساس لنظام الإخوان الذي أبهر العالم كله. والإخوان بشر يخطئون ويصيبون، قياداتنا تخطئ وتصيب وشبابنا أيضا يخطئ ويصيب وليس هناك من هو منزه أو معصوم عن الخطأ والفيصل في ترجيح رأي على رأي هي الشورى التي يتوجب على الجميع إحترامها.ودعا البيان وسائل الاعلام بالتوقف عن حديث شباب الاخوان ولم يكشف البيان حجم التوقيعات ولا من هم القائمون عليه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل