المحتوى الرئيسى
alaan TV

شباب الثورة: شرعية شباب الإخوان ليست فى يد الجماعة لتسحبها

05/31 10:28

ريهام سعود -  غياب الإخوان عن مليونية الجمعة الماضية أثار أزمات متعددة تصوير : أحمد عبد اللطيف Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  استنكر ائتلاف شباب الثورة تصريحات الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين محمود حسين، السبت الماضى، والتى قال فيها إن الجماعة لا يمثلها أحد داخل الائتلاف، مؤكدا تمسكه بعضوية شباب الإخوان داخل المكتب التنفيذى للائتلاف وتمسكه بعضوية قطاعات من شباب الجماعة داخل هيكله التنظيمى وفى لجانه المختلفة بناء على رغبتهم.ووصف الائتلاف تلك التصريحات بأنها «غير مبررة وغير مفهومة»، وأكد فى بيان أصدره أمس، أن الشرعية التى يتمتع بها شباب الجماعة داخل صفوف الائتلاف وقطاعاته المختلفة ليست شرعية رسمية تمنحها الجماعة، وإنما تستند إلى تمثيل فعلى عبرت عنه بإخلاص هذه المجموعات وقياداتها الشابة فى الترتيب والإعداد والمشاركة فى فعاليات ثورة 25 يناير منذ انطلاقها.وأضاف الائتلاف «تجسدت شرعية وجودهم فى تقديمهم المصلحة الوطنية على أية اعتبارات سياسية أخرى، كما استندت إلى تمسكهم بمبادئ التوافق الوطنى ورغبتهم الجادة والمستمرة فى المشاركة فى فعاليات الائتلاف المختلفة لإنجاز جميع مطالب الثورة».وشدد الائتلاف على كونه «جبهة شاركت فيها منذ البداية مجموعات من شباب الإخوان مع كل المجموعات السياسية الأخرى الممثلة فى الائتلاف وانحازت فيه لمصلحة الوطن دونما التفات للمصالح الضيقة للجماعات والأحزاب التى ينتمون إليها».ودعا الائتلاف قيادة الجماعة لانتهاج آليات الحوار الديمقراطى عند الخلاف مع شبابها الذين بادروا بالمشاركة فى الثورة، منذ يومها الأول، ومع جميع القوى السياسية.من جهته، كشف محمد القصاص أحد ممثلى شباب الجماعة بالائتلاف، عن لقاء من المقرر أن يجمع أعضاء المكتب التنفيذى بالائتلاف، من غير الإخوان، بمسئول المكتب السياسى للجماعة عصام العريان خلال أيام لإنهاء الأزمة.القصاص قال «أجرى أعضاء المكتب التنفيذى للائتلاف اتصالا بالعريان، أمس الأول، ووعد بلقائهم»، موضحا أنهم موجــــــــودون بالائتلاف الآن، بصفتهم الشخصية، نافيا تجميد عضويتهم بالجماعة.وأضاف «سنظل نحمل فكر الجماعة داخل الائتلاف حتى لو بشكل غير رسمى، وهناك حالة من التعاطف من شباب الجماعة تجاهنا، ولكننا لن نطلب منهم ممارسة أى ضغوط لصالحنا»، متوقعا مشاركة قواعد من شباب الجماعة فى الفعاليات التى سيدعو لها الائتلاف خلال الفترة القادمة لاستكمال باقى أهداف الثورة.وقال القصاص إن الجماعة لم تشارك بشكل رسمى يوم 25 يناير، موضحا أنها تركت المجال مفتوحا لمن يرغب من أعضائها فى المشاركة.من جهته، قال معاذ عبد الكريم، أحد ممثلى الجماعة بالائتلاف: «نحترم الجماعة ونعمل لمصلحتها فنحن أبناؤها، ونرغب فى إنهاء هذا الخلاف الذى يؤجج صدورنا»، داعيا من وصفهم بحكماء الجماعة بتقريب المسافات بين الأجيال المختلفة ودرء الفتنة.وكانت الأزمة بين الجماعة وشبابها الممثلين فى الائتلاف قد اندلعت، السبت الماضى، إثر تصريحات الأمين العام للجماعة محمود حسين، الذى نفى فيها تمثيل الجماعة داخل الائتلاف، على خلفية مشاركة شبابها فى الائتلاف فى فعاليات جمعة الغضب الثانية، 27 مايو الماضى، بالمخالفة لقرار الجماعة بعدم المشاركة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل