المحتوى الرئيسى

عرض فني مصري تونسي مشترك احتفالا بالثورة

05/30 19:18

القاهرة (رويترز) - نغمات متجانسة تتعالى داخل حديقة الازهر بالقاهرة في اطار استعراض غنائي ضمن مشروع (مسجلة الاحلام) الذي يحمل رسالة سلام ووحدة لكل العرب. فريق يضم فنانين من مصر وتونس قدم مساء الخميس خلال حفل في الهواء الطلق أغنية بعنوان (مهما احتلفنا) تحمل دعوة لانهاء جميع أشكال الانقسام في المجتمع المصري وكل المجتمعات العربية الاخرى. ودعا المغني مهدي أر. تو ام عضو الفريق الشعب المصري الى تنحية الخلافات الطائفية. وقال "نخمن فيه حاجات أهم من الفتنة الطائفية. في مصر انتم عندكم كم سنة عايشين مسيح وأقباط ومسلمين.. مفيش مشاكل... فيه فهم أكثر في العالم.. في الوطن.. في مصر.. في تونس.. في الجزائر.. في ليبيا.. في سوريا.. في اليمن.. في الوطن العربي.. في الامة العربية. هي دي الرسالة." وذكر شريف عيسى الشريك المصري في مشروع (مسجلة الاحلام) أن الفريق قرر من خلال أغنياته الاضطلاع بمهمة دعوة العرب الى الحفاظ على زخم الثورة ونبذ الخلافات وتوحيد الصفوف. وقال "وفي نفس الوقت استمرارا للدور اللي احنا بنلعبه احنا قررنا اننا نعمل أغنية جديدة والاغنية دي أيضا كانت بتتكلم عن مشكلة الفتنة الطائفية اللي احنا بدأنا بها النهارده. دي ثاني مشروع بعد خلينا نحلم. الاغنيه الاولى اللى كان هدفها نجمع العرب مع بعض من أول وجديد. الاغنية الطائفية أن احنا بنقول يا جماعة ما ينفعش أن احنا بعد الثورة واللى عملناه والكلام ده كله.. مهما اختلفنا احنا واحد في الاخر." وتشترك عدة فرق موسيقية من تونس ومصر في مشروع (مسجلة الاحلام) شارك 20 فنانا من أعضائها بالغناء والعزف في حفل القاهرة مساء الخميس.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل