المحتوى الرئيسى

مؤسس "ائتلاف الثورة " يقاضي "المجلس العسكري" لإلغاء قانون الأحزاب الجديد

05/30 18:08

مناقضا للشرعية الثورية وإرادة الشعب التى أرادت حرية تكوين الأحزاب بمجرد الإخطار . بهذه الكلمات وصف المحامى محمود بدر حسان أحد مؤسسي حزب إئتلاف الثورة قانون الأحزاب الجديد في دعواه التى تقدم بها الى محكمة القضاء الإداري اليوم ضد كلا من المجلس الأعلي للقوات المسلحة ورئيس لجنة الأحزاب السياسية ، حسان طالب في دعواه بإلغاء قانون الأحزاب الجديد الصادر في 29 مارس الماضي ، لتناقضه مع حرية تكوين الأحزاب التى طالبت بها ثورة 25 يناير وتضمنه حسب حسان لمواد من شأنها عرقلة إنشاء الأحزاب خاصة المادة السابعة التى تشترط توقيع 5ألاف عضو وعمل توكيل لهم  لقيام الحزب  وكذلك المادة الثامنة  من القانون والتى تنص على إلزام مؤسسو الحزب أو من ينوب عنهم بنشر أسماء مؤسسيه على نفقته في صحيفتين يوميتين واسعتى الانتشار خلال ثمانية أيام من تاريخ الإخطار  وهو ما يكلف  القائمون على إنشاء أى حزب ما يزيد عن 3 مليون جنيه  ، مؤسس حزب إئتلاف الثورة أكد في دعواه على أن الشرعية الثورية هى مصدر السلطات في غياب مجلس الشعب وغياب رئيس الدولة ولفت الى أن المجلس العسكري ينوب عن الشعب في تحقيق مطالبه وليس حاكما له كما جاء في الدستور أن "القوات المسلحة ملك للشعب " ، حسان شدد في دعواه على أنه عقب سقوط نظام مبارك توقع الجميع أن يكون تأسيس الأحزاب بمجرد الإخطار ولكن فوجئ الجميع بوضع قواعد صارمة من شأنها تقييد قيام الأحزب

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل