المحتوى الرئيسى

برنت ينزل عن 115 دولارا ويتجه لتكبد أول خسائر شهرية في 2011

05/30 23:01

لندن (رويترز) - تراجع خام برنت الى أقل من 115 دولارا للبرميل يوم الاثنين ليتجه صوب أول خسائر شهرية هذا العام في الوقت الذي أخذ فيه المستثمرون في الحسبان احتمال تباطؤ الطلب بسبب ازمة الديون في أوروبا وضعف النمو في الولايات المتحدة. وتراجع حجم التعاملات بشدة بسبب عطلات عامة في الولايات المتحدة وبريطانيا يوم الاثنين. وخسر مزيج برنت 35 دولار أو 0.3 في المئة الى 114.54 دولار للبرميل الساعة 2022 بتوقيت جرينتش. وتراجعت الاسعار تسعة في المئة في مايو ايار وهو أكبر انخفاض منذ مايو من العام الماضي. وهبط الخام الامريكي 21 سنتا الى 100.38 دولار للبرميل في أحدث التعاملات. ولن تصدر بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) سعرا للتسوية يوم الاثنين. وقال كارستن فريتش المحلل لدى كومرتس بنك "حجم التعامل هزيل جدا مع اغلاق السوقين الامريكية والبريطانية. العامل الوحيد الذي يمكن ملاحظته هو ارتفاع الدولار بشكل طفيف وهو ما قد يضغط على الاسعار اليوم." وتراجع اليورو يوم الاثنين ليجري تداوله دون مستوى مقاومة رئيسي مع قلق المستثمرين جراء حالة عدم اليقين تجاه كيفية التصدي لازمة ديون اليونان في حين استقر الدولار بعد انخفاضه في أواخر الاسبوع الماضي. ويمكن أن يؤدي ارتفاع الدولار الى خفض طلب المستثمرين على السلع الاولية المقومة بالعملة الامريكية كالنفط. ومازال المتعامون في سوق النفط يركزون على البنزين بعد أن قفزت أسعار عقوده الاجلة يوم الجمعة الماضي على خلفية التوقعات بتزايد الطلب هذا الصيف لكن تراجع مبيعات المنازل الامريكية الذي عزز المخاوف الاقتصادية حد من تلك المكاسب. وقال جوناثان بارات المدير العام لدى كوموديتي بروكينج سيرفيسز في سيدني "هناك توقعات بارتفاع الاسعار بسبب موسم السفر بالسيارات في الولايات المتحدة ... ونشعر أنه قد يدعم فعليا أسعار خام النفط." وارتفع مزيج برنت نحو 20 بالمئة منذ مطلع العام مدعوما بالقتال الجاري في ليبيا والذي تسبب في وقف صادراتها النفطية فضلا عن الاضطرابات في الشرق الاوسط.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل