المحتوى الرئيسى

سحب الترشيح

05/30 13:26

محمد بن همام اتخذت قرار الترشح لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القد "فيفا "...لأني كنت مؤمنا بالتغيير وملتزما بإحداث ذاك التغيير داخل المنظمة الكروية العالميه...وضعت أهدافي وطموحاتي امام الاسرة الكرويه بشكل واضح، حيث الإتجاه صوب ما يتعلق بإحداث الديموقراطية داخل الاتحاد الدولي لكرة القدم من خلال الالتزام بالشفافية وتكريس نظام المساءلة، وتوسيع قاعدة صنع القرار بالمشاركة الفاعلة في اتخاذ القرار ..بالإضافة الى رغبتي في اثراء الحوار داخل الفيفا بما يتعلق بالتغيير، وأمنت بان الحوار سيقود الى التغيير والوصول الى التطوير...كنت اسعى لجعل المستقبل اكثر اشراقا لجسد حاكمنا الكروي العالمي ، كي يتسنى له التكيف الدائم مع المتغيرات التي تطرأ على مستوى محيطنا الذي نعيش فيه...غير ان الاحداث الاخيرة اصابتني بخيبة أمل كبيره سواءا على الصعيد المهني او على الصعيد الشخصي . يحزنني ان اقول بانه عندما أن الآوان لي للمضي قدما بما آمنت به من توجهات وقناعات..كان الثمن كبيرا جدا وهو بكل اسف على حساب تدهور سمعة الفيفا..وهذا لم يكن ابدا ما يدور في خلدي للإتحاد الدولي، فهذا أمر غير مقبول .....لا يمكنني السماح لان ينجر اسم للكيان الذي احب رويدا رويدا نحو الوحل بسبب منافسة بين شخصين........اعتقد ان الاولوية ستبقى للعبة نفسها ولكل من يعشق اللعبة في العالم، ولهذا السبب اود ان اعلن انسحابي من الانتخابات الرئاسيه، لاني لن اضع طموحي الشخصي بالوصول الى منصب الرئيس، قبل كرامة كيان الفيفا ونزاهته . وفوق هذا كله يمكنني القول بان ترشحي ضد بلاتر كان حافزا لإثراء الحوارات داخل الفيفا، وهي الحوارات التي ساهمت في إحداث تغيير في قمة جدول الأعمال، ادعوا الله ان لا يتم ربط انسحابي بالتحقيقات التي اجرتها لجنة الاخلاق في الفيفا، ليقيني بأن تلك التحقيقات ستظهر لتمحو اسمي من إدعاءات لا اساس لها من الصحة...أعد كل ما ساندني ووقف خلفي في أمر ترشحي، اني سامضي السير مرفوع الراس مواصلا الكفاح من اجل مصلحة اللعبة...أود ان اقدم شكري وتقديري لجميع الاتحادات الاعضاء والافراد ممن ساندوني، أملا ان لا يولد قراري بالإنسحاب لديهم احباطا او خيبة امل. اقدم ايضا شكري الخاص لصديقي وزميلي السيد جاك وارنر على ما قدمه لي من دعم لا محدود، يؤسفني ان أراه يعاني بسببي، ولكني اعده ان اكون دوما معه وادعمه في السراء والضراء . اتطلع الى العمل عن كثب مع زملائي من اجل إستعادة الفيفا الصورة التي يجب ان يكون عليها كحامي للعبة من خلال المصداقية والشفافيه والنزاهة . نقلا ًعن "استاد الدوحة"

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل