المحتوى الرئيسى

امتحانات .. باق من الزمن ساعة ونصف الساعة

05/30 11:19

سامية صفان - Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  تأثرت وسائل المواصلات بين المحافظات بالأزمة، وتأخر الطلاب عن الامتحانات. ظهر ذلك واضحا فى موقف مدينة بنها للميكروباص.كان اليوم الثالث لأزمة السولار، واليوم الثالث أيضا لإضراب السائقين فى موقف بنها عن نقل الركاب، فى محاولة ناجحة لرفع الأجرة «نصف جنيه».بين جدال عشرات الركاب المحتجين على رفع الأجرة، وبين دفاع السائقين عن حقهم المشروع لرفع الأجر فى وقت تضاعفت فيه أسعار الزيت وقطع الغيار، وزادت فيه أسعار البنزين، انطلق صوت واختفى وسط ضجيج الأصوات.«حرام عليكم امتحانى فاضل عليه ساعتين»، إبراهيم طالب بطب قصر العينى كان يحاول محاولة يائسة لكسب تعاطف أحد السائقين، «عندى امتحان الساعة 8».الامتحان عملى لمادة الهستولوجى، لا مجال للتأخير فالنظام الجديد للكلية يمنع نهائيا دخول الطالب لجنة امتحان أخرى فى حال التأخير، «يعنى كل سنة وأنا طيب، تقريبا ربع درجات المادة ها يطير»، وبالإضافة إلى أنه لا يضمن الامتحان النهائى، «لأن الدكتور حالف ها يظبطنا»، تكون سنة دراسية كاملة «فى خطر».كان إبراهيم يسترجع خطورة الوضع، مع نفسه قبل أن يدرس طرق الخروج من الأزمة.الخيارات محدودة.الأول استئجار عربة صغيرة للقاهرة، خارج الموقف كان طابور طويل من العربات الصغيرة، 6 راكب، ووصلت الأجرة إلى 8 جنيهات، «أمم عليها، برده مش عارف أركب».الحل الثانى طلب مساعدة خارجية من الوالد لتوصيله بالعربية الخاصة، بعد دقائق اكتشف أن الحل غير عملى، «الطريق مقفول بسبب الزحام على محطات البنزين».كانت الساعة تقترب من السادسة والنصف، ويقترب الطالب من فقد أعصابه.أعمل إيه؟«اركب القطار»، يتذكر نصيحة قديمة قدمها الوالد فى أحد المواقف المشابهة.يهرب من وسط الزحام، يسابق الزمن، المحطة على بعد 15 دقيقة، رحلة القطار تستغرق من بنها إلى القاهرة حوالى ساعة، المعلومات أصبحت مختلطة إلى حد كبير، لا وقت للمراجعة أو التقاط الأنفاس، ولا وقت للتفكير فى احتمالات نجاح المحاولة، فكل المتبقى على موعد الامتحان ساعة ونصف الساعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل