المحتوى الرئيسى

نيابة الجيزة: خفير أكتوبر قتل زميله بسبب جنيهات معدودات

05/30 10:33

"لم أتوقع أن الصراع على جزء من المال سينتهى بمقتل شقيقى، وإصابتى على يد زميل ثالث بمشروع ابنى بيتك فى أكتوبر".. كانت هذه الكلمات جزءا من أقوال المصاب فى حادث مقتل وإصابة خفيرين على يد ثالث. استمعت نيابة جنوب الجيزة إلى أقوال 5 من شهود العيان، الذين سردوا تفاصيل الواقعة كاملة منذ المشادات الكلامية بين الطرفين، وحتى سقوط أحدهم قتيلاً، واستلمت النيابة التقرير الطبى عن حالة المصاب وتقرير الطب الشرعى عن المجنى عليه، كما استلمت تقريرا عن فوارغ الطلقات النارية، التى تم العثور عليها بمسرح الحادث، وصرحت النيابة برئاسة هشام حاتم بدفن جثة المتوفى وطلبت من رجال المباحث سرعة القبض على المتهم. كان اللواء عابدين يوسف مساعد وزير الداخلية ومدير أمن الجيزة تلقى إخطارا من اللواء حسن غنيم نائب مدير أمن 6 أكتوبر، بالعثور على جثة خفير مقتول وآخر مصاب بعدة طلقات نارية، بمشروع ابنى بيتك، وبالانتقال والمعاينة عثر على جثة"أحمد.س.س" غارقة فى دمائها وبجواره جثة شقيقة "ناصر"، الذى كان يصارع الموت على إثر تلقيه العديد من الطلقات النارية فى أماكن متفرقة من الجسد. تم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث قاده اللواء جمال عبد البارى مدير مباحث 6 أكتوبر، والمقدم هانى درويش رئيس مباحث قسم أول أكتوبر، لكشف غموض الحادث، وأفادت التحريات الأولية لرجال المباحث أن مشادات كلامية اندلعت بين المجنى عليهما وخفير ثالث يدعى"صبحى.ج.س" (29 سنة) بسبب خلافات بين الطرفين على أولوية الحراسة فى مشروع ابنى بيتك بأكتوبر، إلا أن المشادات تطورت بين الطرفين ووصلت إلى حد الصراع، مما جعل الأخير يبيت النية للتخلص من الأول والثانى حتى يخلو له الجو، فاشترى بندقية آلية من أحد أقاربه وسدد بها إلى المجنى عليهما وابلا من الرصاص، مما أسفر عن وفاة الأول وإصابة الثانى بطلق نارى نقل على إثره إلى المستشفى. وأضافت تحريات رجال المباحث، أن المتهم ترك المجنى عليهما غارقين فى دمائهما، وتسلل إلى منطقة جبلية بحلوان للتحصن بها من رجال الشرطة، فتم وضع خطة أمنية لاستهداف المتهم، والقبض عليه بعدما تم تحديد مكان وجوده.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل