المحتوى الرئيسى

مطالب تطهير الداخلية تتصاعد لمواجهة الانفلات

05/30 10:19

كتب- أسامة عبد السلام: اتفق خبراء أمنيون أن تكرار هروب المساجين من أقسام الشرطة مؤشرٌ على أن الشرطة لم تعد إلى العمل حتى الآن، وأن هيكلها ما زال كارتونيًّا، مطالبين المجلس الأعلى للقوات المسلحة وحكومة د. عصام شرف رئيس الوزراء بتطهير الداخلية وقطاعاتها من العناصر المتراخية الرامية إلى استمرار الفلتان الأمني بالبلاد.   أكد محمود قطري العميد السابق بوزارة الداخلية لــ(إخوان أون لاين): أن تكرار هروب المساجين من أقسام الشرطة فشل شرطي وأمني ذريع ومؤشرٌ على أن الشرطة لم تعد إلى العمل حتى الآن، وأن هيكلها ما زال كارتونيًّا، مطالبًا المجلس الأعلى للقوات المسلحة وحكومة د. عصام شرف رئيس الوزراء بتطهير الداخلية وقطاعاتها من العناصر المتراخية الرامية إلى استمرار الفلتان الأمني بالبلاد.     محمود قطريواتهم قطري اللواء منصور العيسوي وزير الداخلية بالتقاعس عن أداء واجبه في الداخلية وقطاعاتها وعدم فاعليته في تطهير الوزارة من العناصر الفوضوية، موضحًا أن الثورة أعادت للشعب كرامته بعد أن تعرَّض للإهانة من النظام السابق وجهازه الأمني، ويجب أن تعود الشرطة بزي جديدٍ يحمل معاني الشرف والضمير، وحماية مصلحة الشعب والوطن أولاً.   وطالب بإصدار تشريع يحمي ضابط الشرطة أثناء تأدية عمله ويحمي المواطن من الضابط، ويضبط العلاقة بينهما في ضوء القانون بما يحقق مصلحة الوطن، بالإضافة إلى إعادة هيبة الشرطة مرةً أخرى، وتطهير الداخلية من العناصر المشبوهة التي تعمل على استمرار الفلتان الأمني.   وشدد على أن هناك مؤامرةً وراء تهريب المساجين من أقسام الشرطة بين أفراد الشرطة وفلول النظام السابق الذين كان لديهم نفوذ في عهد نظام مبارك.   وأكد اللواء حمدي البطران الخبير الأمني أن هروب المساجين من أقسام الشرطة عائدٌ إلى الإهمال والفوضى والضعف والفشل الذي يعانيه الجهاز الشرطي، موضحًا أن منظومة الأمن في انهيار، وتعاني قيادتها من عدم القدرة على تحمل المسئولية.   وأوضح أن الشعب بعد الثورة أصبح ينظر للشرطة نظرةَ احتقارٍ واستصغار وندية، ويرفض تطبيق القانون؛ ما أدَّى إلى الانحراف عن المسار الطبيعي للعدالة، مطالبًا بإعادة صياغة جهاز الشرطة خلال المرحلة الانتقالية وإعادة مكانتها، وتربية الشعب وتوعيته بضرورة احترام سيادة القانون بما يحقق لمصر جوًّا آمنًا ومستقرَّا.   ودعا الشعب المصري إلى التكاتف وتحمُّل المرحلة الانتقالية بكل أزماتها لتجاوزها، والتصدي للأزمات المصطنعة التي يحاول فيها فلول النظام السابق تقليب الشعب على الجيش وتفتيت القوى الوطنية لاستمرار الفوضى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل