المحتوى الرئيسى
alaan TV

مقتل أربعة جنود يمنيين قرب مدينة تسيطر عليها القاعدة

05/30 11:17

  قتل أربعة جنود يمنيين في كمين على ما يبدو أثناء توجههم الى مدينة زنجبار الجنوبية التي تسيطر عليها القاعدة بينما قوبلت احتجاجات متجددة في مدينة أخرى بحملة قمعية فتاكة مما أذكى المخاوف من اندلاع حرب اهلية في اليمن. وانهارت فترة هدوء قصيرة في مطلع الاسبوع حين اطلقت قوات الرئيس اليمني علي عبد الله صالح النار على محتجين في مدينة تعز بجنوب اليمن يوم الاحد فقتلت ستة على الاقل واصابت 120 اخرين. وتخشى القوى العالمية من ان يتحول اليمن وهو على وشك الانهيار الاقتصادي ويتخذ منه تنظيم القاعدة بجزيرة العرب مقرا الى دولة فاشلة مما يهدد المنطقة الغنية بالنفط وجارته المملكة العربية السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم. وقال مسؤول أمني يمني يوم الاثنين ان أربعة جنود قتلوا وأصيب عشرات فيما بدا أنه كمين أثناء توجههم الى زنجبار. وذكر أنه لا يعرف الجهة المسؤولة عن الهجوم. وسيطر مئات من الاسلاميين المتشددين وأعضاء تنظيم القاعدة في جزيرة العرب على المدينة الساحلية الجنوبية المطلة على خليج عدن قبل أيام ويقاتلون السكان وجنود الحكومة الذين يحاولون استعادة السيطرة على المدينة منذ مطلع الاسبوع. وقال سكان في مدينة زنجبار الساحلية على بعد نحو 270 كيلومترا الى الجنوب الشرقي من العاصمة ان مسلحين يعتقد أنهم من القاعدة قد سيطروا على المدينة التي تقع في محافظة ابين المضطربة. وقال أحد السكان "جاء نحو 300 اسلامي متشدد ورجال من تنظيم القاعدة الى زنجبار وسيطروا على كل شيء يوم الجمعة." وقال سكان لرويترز ان المياه والكهرباء انقطعت عن المدينة وان السكان يفرون الى البلدات المجاوة. وفي تعز على بعد 150 كيلومترا الى الشمال الغربي قال مصور لرويترز في الموقع ان الشرطة اليمنية استخدمت الذخيرة الحية والغازات المسيلة للدموع ومدافع المياه لتفريق المتظاهرين الذين كانوا يحتجون امام مبنى للبلدية للمطالبة بالافراج عن احد المحتجين الذي اعتقل يوم السبت.   

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل