المحتوى الرئيسى

مصر: إحالة أوراق مرتكب "مذبحة دمياط" للمفتى

05/30 16:13

مــحيــط ـ مــحمــد مــفتــاحالقاهرة: قضت محكمة الجنايات بمحافظة دمياط المصرية بإحالة أوراق تاجر أخشاب إلى فضيلة المفتى لإستطلاع الرأى الشرعى فى الحكم بإعدامه، وذلك بعد إدانته بإرتكاب مذبحة عائلية قتل فيها زوجته وابنته وحماته، بعد أن أطلق عليهم الرصاص من بندقية آلية كانت بحوزته، وذلك بسبب خلافات نشبت بين التاجر وزوجته لرفضها مساعدته ماليا في تجارة الأخشاب، وحددت جلسة 26 يونيو القادم للنطق بالحكم .وكان المتهم قد قام بقتل كل من زوجته وأمها وابنتها وشرع في قتل أولاده وأمين الحزب الوطني المنحل ببندر دمياط وأحد المارة حيث عقدت المحكمة جلستها وحضر المتهم وسط حراسة أمنية مشددة وقد وجهت النيابة العامة في بداية الجلسة للمتهم تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد لقتله كل من زوجته ووالدتها ونجلته وشرع في قتل كل من نجلته الثانية ونجله وجناية إحراز سلاح وذخيرة بدون ترخيص "بندقية آلية" ومقاومة سلطات الأمن في بورسعيد أثناء القبض عليه وإطلاق أعيرة نارية فى مدينتي دمياط وبورسعيد وإتلاف منقولات مملوكة للغير .وكان المدعي بالحق المدني قد طلب من قبل أبنائه وقريب حماته ضم المحاضر السابقة على وقوع الجريمة والتي تفيد توافر نية القتل العمد وتوافر الظرف المشدد وهو سبق الإصرار والترصد، وقد رفض أبناء المتهم محاولاته للضغط عليهم من أجل تغيير شهادتهم وصمما على الإدلاء بالحقيقة كاملة، وقد طلب محامى المتهم إيداعه مستشفى الأمراض العقلية للكشف على سلامة قواه العقلية وقد استجابت المحكمة وتم إيداعه المستشفى التي أثبتت سلامة قواه العقلية .وتعود أحداث القضية إلي شهر يوليو من العام الماضي عندما قام المتهم ويدعى سامي رشاد الحداد "58 سنة- تاجر أخشاب" بدمياط بإطلاق وابلا من الرصاص من بندقية آلية كانت بحوزته علي زوجته ووالدتها وأبنائه وقريب لهم وأحد المارة فلقيت زوجته وفاء الغصناوى "45 سنة" وابنتها مروة "18 سنة" وحماته سيدة حسنين "60 سنة" مصرعهم في الحال وأصيب قريبهم وأبناء المتهم سمية ومحمد وأحد المارة بعدة أعيرة نارية .وذلك بسبب خلافات نشبت بين التاجر وزوجته عندما توفي والدها وترك لها محلا تجاريا وطلب الزوج منها وقتها مساعدته ماليا في تجارة الأخشاب بجزء من الميراث ولكنها رفضت فحدثت بينهما مشادة كلامية حضرت علي أثرها الشرطة وألقت القبض علي الزوج ووجهت له النيابة تهمة الشروع في قتل زوجته حيث كان بحوزته أثناء القبض عليه بندقية آليه واتهمته الزوجة بتهديدها بالقتل أثناء مشاجرته معها وقد وجهت له النيابة تهمة حيازة سلاح بدون ترخيص ومواد مخدرة وقررت حبسه 4 أيام ثم 15 يوما وأخلت سبيله بالضمان المالي تمهيدا لمحاكمته .وبعد خروجه من السجن حاول استرضاء زوجته وإقناعها بالوقوف إلي جواره إلا أنها كانت ترغب في الطلاق منه ورفضت التنازل عن القضية وبعد مرور شهرين كانت رغبة الزوج في الانتقام قد اختمرت في رأسه وأعد لها عدتها بشراء بندقية آلية وترصد لها عند عودتها مع والدتها وابنته وأحد أقاربهم حيث كانوا يستقلون سيارته فأطلق عليهم وابلا من الرصاص وفر هاربا إلي بورسعيد للاختباء لدي أحد أقاربه الذى رفض استقباله والتستر عليه فأخذ يهيم علي وجهه في الشوارع ومعه السلاح المستخدم في الحادث .وحينما هاجمته قوات الشرطة البورسعيدية والدمياطية قاومهم وأطلق عدة أعيرة نارية علي القوات وحاول الفرار إلا أن رجال الشرطة استطاعوا القبض عليه وإحالته إلي النيابة التى أحالته محبوسا لمحكمة الجنايات التى أصدرت حكمها المتقدم .تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 30 - 5 - 2011 الساعة : 1:16 مساءًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 30 - 5 - 2011 الساعة : 4:16 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل