المحتوى الرئيسى

البورصات الخليجية : تراجع بالسعودية وقطر وصعود في الكويت والامارات وعمان

05/30 17:29

  استمرت حالة عدم الاستقرار في الأسواق العربية، فقط استمر التراجع في السوق السعودية، بينما تابعت الأسهم في الإمارات تقدمها، وانضمت إليها السوق الكويتية، بينما أغلقت البورصة القطرية على تراجع.ففي السعودية، أغلق مؤشر سوق الأسهم على تراجع بواقع 22 نقطة تعادل 0.32 في المائة من قيمته، لينهي جلسته عند مستوى 6733 نقطة، بعد الخسائر التي طالت معظم الأسهم في مختلف القطاعات. وشهدت الجلسة تداول أكثر من 5.2 مليارات ريال مقابل أكثر من 255 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 118 ألف صفقة، ذهبت بمعظمها لأسهم "سابك" و"الكهرباء" و"كيان" و"تبوك الزراعية" و"البحري" و"الإنماء" و"القصيم الزراعية." ومن بين 144 شركة جرى تداول أسهمها خلال الجلسة، اقتصرت المكاسب على أسهم 45 شركة، على رأسها "الغذائية" و"أكسا" والكهرباء" و"الأحساء" و"عسير" و"أسمنت تبوك،" في حين ارتفعت أسهم 79 شركة، تتقدمها "المصافي" و"الفرنسي" و"الأهلية" و"سايكو" و"الزامل" و"الفخارية." وتراجعت معظم القطاعات خلال الجلسة، وعلى رأسها "المصارف" و"الصناعات البتروكيماوية" و"الأسمنت،" في حين اقتصرت المكاسب على مؤشرات "التجزئة" و"الطاقة" و"التأمين" و"الاستثمار المتعدد" و"النقل." وفي أبرز أخبار السوق، أعلنت كل من "الوطنية للبتروكيماويات" و"المجموعة السعودية للاستثمار الصناعي" تأجيل خطة الدمج ما بينهما، حتى بدء مشروع بتروكيم "الشركة السعودية للبوليمرات" الذي يخطط له بدء الإنتاج خلال الربع الرابع من هذا العام 2011. وأقفل مؤشر سوق الكويت للأوراق المالية على ارتفاع قدره 18 نقطة في نهاية تداولات اليوم ليستقر عند مستوى 6374 نقطة، في حين ارتفع المؤشر الوزني بواقع 2.3 نقطة تعادل 441 نقطة، مستفيدا من ارتفاع مؤشر "البنوك" والأسهم الرئيسية فيه. وشهدت الجلسة تداول نحو 115 مليون سهم بقيمة بلغت حوالي 25 مليون دينار كويتي موزعة على 2267 صفقة نقدية، كان لأسهم "الصفوة" و"بيتك" و"أيفا" و"الساحل" و"أبيار." وحققت أسهم "أولى وقود" و"بحرية" و"بتروجلف" و"ياكو" و"بيان،" في حين تعرضت أسهم "كيبل تلفزيوني" و"التخصيص" و"دبي الأولى" و"المدينة" و"المغاربية." ومن بين القطاعات، اقتصرت الخسائر على ثلاثة مؤشرات هي "الاستثمار" و"الأغذية" و"الشركات غير الكويتة،" بينما ارتفعت مؤشرات أربع قطاعات، هي "العقار" و"الصناعة" و"الخدمات" و"البنوك." وفي الإمارات، فشلت سوق دبي في الحفاظ على مكاسب مطلع الجلسة التي عادت فتحولت إلى خسائر في نهايتها بقرابة عشر نقاط تعادل 0.6 في المائة من قيمة المؤشر الذي أغلق عند 1535 نقطة. وترافق ذلك مع ارتفاع في التداولات التي قاربت 114 مليون سهم مقابل 109 ملايين درهم، وتركزت التداولات على أسهم "تكافل الإمارات" و"إعمار" و"تمويل" و"العربية." وحصدت أسهم "الفردوس" و"السلام البحرين" و"جلوبل" أكبر المكاسب، بينما تعرضت أسهم "الخليجية للاستثمارات" و"تبريد" و"الاتحاد العقارية" لأقسى الخسائر. أما في العاصمة أبوظبي، فقد أنهى المؤشر العام جلسته على مكاسب بلغت 14 نقطة تقريباً تعادل 0.53 في المائة من قيمته، ليغلق عند مستوى 2621 نقطة، وسجلت التداولات 90 مليون سهم تقريباً 164 مليون درهم. وحققت أسهم "أبوظبي للتكافل" و"الواحة كابيتال" و"أبوظبي التجاري" أكبر المكاسب، بينما عانت أسهم "اتصالات قطر-كيوتل" و"بلدكو" و"بنك الشارقة" لأكبر الخسائر. وفي قطر، أقفلت السوق في نهاية التداولات على انخفاض بلغ 20 نقطة ليستقر المؤشر عند مستوى 8354 نقطة، بخسارة 0.24 في المائة من قيمة مؤشرها، وقد ترافق التراجع مع خسائر في مختلف المؤشرات، على رأسها "الصناعة" و"البنوك" و"الخدمات،" بينما راوح مؤشر "التأمين" مكانه. وارتفع المؤشر العام لسوق مسقط في سلطنة عُمان بواقع عشر نقاط، منهياً جلسته عند مستوى 5962 نقطة، في حين تراجعت سوق البحرين بواقع أربع نقاط تعادل 0.33 في المائة من قيمة مؤشرها الذي أغلق عند مستوى 1346. وتراجعت السوق الأردنية 0.78 في المائة، ليغلق مؤشرها عند 2160 نقطة، في حين ارتفع المؤشر الفلسطيني 0.13 في المائة، ليغلق عند مستوى 491 نقطة. وأنهى مؤشرEGX 30 المصري تداولاته عند مستوى 590 نقطة، بزيادة 0.76 في المائة من قيمته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل