المحتوى الرئيسى

مشتريات العرب بعد جولة رئيس الوزراء تنقذ البورصة من تراجع كبير اليوم

05/30 16:26

أنهت مؤشرات البورصة تعاملاتها اليوم الاثنين، على ارتفاع لمؤشرها الرئيسى، فى حين تراجع كل من مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة ومؤشر الأسعار الأوسع نطاقا، وارتفع المؤشر الرئيسى مدفوعا بشكل أساسى بعمليات شراء مكثفة من قبل المستثمرين العرب على الأسهم الكبرى التى شهدت تراجعا كبيرا خلال الجلسات الماضية، فى حين قلصت من هذه الارتفاعا عمليات بيع من كل من المصريين والأجانب فى النصف الثانى للجلسة. وأغلق مؤشر البورصة الرئيسى "إيجى إكس 30" مرتفعا بنسبة 0.80%، مغلقا عند مستوى 5592 نقطة بعدما لامس مستوى 5600 نقطة، وهو مستوى مقاومة (أعلى نقطة يمكن أن يصل عندها المؤشر قبل أن يواجه عمليات بيع) قوى للمؤشر الرئيسى، فى حين تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 0.48%، كما تراجع مؤشر "إيجى إكس 100" الأوسع نطاقا بنسبة 0.04%، وبلغ حجم التعاملات اليوم 632.2 مليون جنيه. وشهدت عدد من الأسهم ارتفاعا كبيرا، ومنها أسهم القلعة للاستثمار التى ارتفعت بنسبة 9.4%، وأسهم أوراسكوم للإنشاء بنسبة 1.6%، وأسهم أوراسكوم تيلكوم بنسبة 1.85، وأسهم المصرية للدواجن بنسبة 5.07%، وأسهم اللنيل لحلج الأقطان بنسبة 3.10%، وأسهم المصرية للمنتجعات بنسبة 2.02%، والعربية للاستثمارات والتنمية بنسبة 1.4%. فى حين تراجع عدد آخر من الأسهم، ومنها أسهم بالم هيلز بنسبة 2.1%، وأسهم سوديك بنسبة 0.62%، وأسهم حديد عز بنسبة 3.2%، وأسهم بايونيرز بنسبة 1.01%، وأسهم أجواء مصر بنسبة 2.3%. وأكد محمد صلاح – محلل فنى- أن وصول المؤشر الرئيسى للبورصة لنقطة المقاومة القوية له عند 5600 نقطة أدت إلى مواجهته عندها لعمليات بيع قلصت من مكاسبه اليوم، ويتوقع أن يواصل عمليات جنى الأرباح خلال جلسة الغد أيضا، نظراً لقوة هذه النقطة بالنسبة للمؤشر الرئيسى. وقال صلاح إن جولة رئيس الوزراء عصام شرف خلال الأيام الماضية فى دول الخليج دعمت البورصة بشكل كبير، وتحول العرب إلى عمليات شراء كبيرة أنقذت البورصة، وجعلتها تواجه عمليات البيع من قبل الأجانب غير العرب الذين تأثروا كثيرا بالتقارير الاقتصادية العالمية السلبية عن الاقتصاد المصرى، خصوصا ما يتعلق بزيادة العجز فى ميزان المدفوعات المصرى، وهو ما أدى إلى اتجاههم إلى البيع. وتركزت مشتريات العرب على أسهم رجال الأعمال الذين يتم التحقيق معهم حاليا فى قضايا فساد، وتراجعت أسهم شركاتهم بشكل كببير فى الفترة الأخيرة. واستحوذ المستثمرون المصريون على 70.85% من إجمالى التعاملات، وحققوا صافى بيع بقيمة 32.2 مليون جنيه، فى حين استحوذ الأجانب على 17.42% وحققوا صافى بيع بقيمة 11.3 مليون جنيه، ومثل العرب نحو 11.73% وحققوا صافى شراء بقيمة 43.6 مليون جنيه. أما المؤسسات فاستحوذت على 41.03% من إجمالى التعاملات، وحققت صافى شراء بقيمة 13.1 مليون جنيه، مقابل استحواذ الأفراد على 58.96%، وحققوا صافى بيع بقيمة 13.1 مليون جنيه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل