المحتوى الرئيسى

الجيش يُنقذ محافظ الإسكندرية من معارضيه

05/29 23:34

كتبت- وسام محمد: موقف محرج تعرض له الدكتور عصام سالم محافظ الإسكندرية في احدى ندواته  بنقابه الصحفيين، بعد ان فوجئ بناشط سياسي  يوزع منشورات ضده يطالب فيها بإقالته لينشب خلاف حاد داخل القاعة وسط دهشة الحضور!!.وجاء بالمنشور: "  نؤكد على رفضنا  الدائم للدكتور عصام سالم- محافظ الاسكندرية- ولجميع المحافظين من رجالات العهد البائد ونطالب بسرعة  إقالتهم من مناصبهم حفاظا علي مكتسبات الثورة ونؤكد رفضنا التام لمحاولات امتطاء فلول النظام  البائد لثورة يناير ".واضاف البيان الذي وقع عليه عشرات الناشطون السياسيون من مختلف التوجهات: " إننا لانقبل ان نلتقي مع الدكتور عصام سالم لكونه من قيادات نظام مبارك المخلصة ، ويده ملوثة بتزوير الانتخابات الطلابية عندما كان يرأس جامعة الإسكندرية كما سمح حينها  بدخول الأمن للمدينة الجامعي والقبض على الطلاب وكان عضوا في اللجنة الت اشرفت على تزوير الانتخابات الرئاسة عام 2005 لصالح مبارك المخلوع" وذلك علي حد وصف البيان.وطالب الناشطون السياسيون المنتمون الي اتحاد الشباب الاشتراكي واتحاد الشباب التقدمي  بوضع دستور جديد  يتوافق عليه الشعب بكل طوائفه وفئاته وذلك قبل اجراء اي انتخابات، والاسراع في وضع حد اقصي للأجور يتيح تطبيق الحكم القضائي بالحد الأدنى للأجور "1200 " جنيه.ومع تزايد الفوضى في الندوة حاول بعض الصحفيين اخراج الشباب من مقر النقابة، حيث ان الندوة خاصه بالصحفيين فقط.. ولكن الوضع تطور ليتحول إلى وقفة احتجاجية أمام مقر النقابة بمشاركة عمال شركه مساهمه البحيرة  لتنهال الطلبات علي راس المحافظ ، ويتحول الامر الي شبه حصار ، وسط محاولات البعض تهدئة المحتجين؛ لينتهي الامر باستدعاء القوات المسلحة لتأمين خروج المحافظ من نقابة الصحفيين، الذي أبدي استيائه من عدم توفير الحماية الامنية الازمة له وسط تزايد حدة معارضيه.اقرأ أيضا:محافظ الإسكندرية الجديد لمصراوي: مصالحة بين الشعب والسلطة حتى يعود الأمن

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل