المحتوى الرئيسى

بنك أفغاني يقرض 500 مليون دولار بلا ضمانات أو وثائق

05/29 14:39

كابول (رويترز) - قال مسؤولون في مكافحة الفساد يوم الاحد ان بنكا أفغانيا متعثرا قدم حوالي نصف مليار دولار في شكل قروض غير مؤمنة وغير موثقة الى مجموعة من كبار المسؤولين في كابول من بينهم وزراء في الحكومة الحالية وزعيم ميليشيا سابق. وقال عزيز الله لودين رئيس المكتب الاعلى للرقابة ومكافحة الفساد ان السجلات تفيد بأن الحكومة ستستطيع فقط استعادة حوالي ثلثي قيمة قروض بنك كابول البالغة 925 مليون دولار. وقال في مؤتمر صحفي لاعلان نتائج تقرير يوضح فيه مشاكل البنك "متأكدون أنه ستتم استعادة 347 مليون دولار حيث لا تساورنا شكوك حيال ذلك". وأضاف "بعض المقترضين لديهم عقارات في دبي وكابول وفي حال عدم قدرتهم على السداد يمكننا الحصول على 200 الى 250 مليون دولار عن طريق بيعها ... لذا يمكن أن نحصل على مبلغ اجمالي محتمل بنحو 600 مليون دولار." كان البنك الذي يرتبط أكبر مساهم فيه بعلاقات أسرية بالرئيس الافغاني على حافة الافلاس العام الماضي وجرت السيطرة عليه من جانب البنك المركزي الافغاني. وتعهدت الحكومة منذ ذلك الوقت بحله من أجل الوفاء بمتطلبات صندوق النقد الدولي بشأن المعايير المالية لكن احراز تقدم على هذا الصعيد كان بطيئا جدا. وقال لودين ان ثلاثة أو أربعة من الوزراء في الحكومة الحالية وعددا من أعضاء البرلمان وزعيم الميليشيا السابق عبد الرشيد دوستم كانوا ضمن قائمة المدينين الذين اقترضوا دون الالتزام بالمعايير المصرفية. وقال لودين "تم تقديم 467 مليون دولار بدون أي وثائق أو أي ضمانات أو أوراق". وقال "قد نستطيع اعادة مقدار كبير من هذه الاموال لاننا أعددنا قائمة من 207 مقترضين" مضيفا أن دوستم مدين بحوالي مليون دولار للبنك.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل