المحتوى الرئيسى

تحليل-الثورة التونسية تواجه معضلة نقص الخبرة الاقتصادية

05/29 14:25

تونس (رويترز) - مازالت اثار الجداريات الثورية قائمة بالقرب من مكتب رئيس الوزراء التونسي لكن في حي بلفيدير لم يكن صالح البقال مبتهجا ازاء التوقعات الاقتصادية لبلاده في فترة ما بعد الاضطرابات. يقول صالح وهو يقوم بتلبية طلبات الزبائن بتقديم المشروبات والسجائر "الامن مشكلة والعمل ضعيف .. لا نثق في الحكومة المؤقتة ... هي عديمة الخبرة تماما." ألهم التونسيون عندما أطاحوا بالزعيم المستبد زين العابدين بن علي في يناير كانون الثاني الانتفاضات الاخرى في أنحاء العالم العربي وحظيت تلك الدولة الصغيرة في شمال أفريقيا باشادة من جانب زعماء الغرب باعتبارها منارة للديمقراطية. لكن الثورة لم تحرز مثل هذا الانتصار في مجال الاقتصاد اذ تسببت الاضرابات وأعمال العنف في تراجع الانتاج. ويتخوف المستثمرون من أن الديمقراطية الفتية في تونس حاليا وان كانت تشوبها الفوضى لن تساعد في تحقيق زعامة اقتصادية قوية. وتقول ليز مارتينز وهي خبيرة اقتصادية كبيرة لدى اتش.اس.بي.سي "تونس كانت مبهمة لسنوات كثيرة جدا ولدينا فكرة ضعيفة جدا عما سيحدث من الناحية السياسية قياسا الى مصر على سبيل المثال." وقالت "ما يرغب المستثمرون في رؤيته هو وجود برلمان مفوض يقوم بسن قوانين صارمة ويجري اصلاحات قوية. هناك عدد كبير من الاحزاب الجديدة عديمة الخبرة تتصارع فيما بينها من أجل مصلحتها الخاصة." وأضافت "اذا نظرت الى الديمقراطيات الجديدة كالعراق ستجد في الغالب أن هناك شللا في المجلس التشريعي نظرا لان الاحزاب كلها جديدة وليس لديها خبرة في الحكم. المستثمرون يفضلون أن يروا حكومة قوية تستطيع سن تشريعات جديدة وتجري اصلاحات اقتصادية." ويعرب الكثير من خبراء الاقتصاد عن تفاؤلهم بأنه اذا أحسنت الحكومة الجديدة استغلال أصول مثل بنيتها الاساسية المتطورة بشكل جيد وموقعها القريب من أوروبا واستغلال القوة العاملة المتعلمة فانه يمكن لتونس أن تكون واحدة من قصص النجاح في شمال افريقيا. لكنها مهمة ثقيلة على عاتق السياسيين الذين يكافحون من أجل تشكيل ادارة جديدة ولاسيما بالنسبة لاولئك الذين يفتقرون الى الخبرة في الشئون المالية العالمية.   يتبع اعرض الموضوع في صفحة واحدة function goToPage(num){ var url = document.location.href+""; var newurl = url.replace(/#sl_CommentsInputAnchor/,""); var newNum = 'pageNumber='+num var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'pageNumber='+num; // vbc var sep = (newurl.indexOf('?') >= 0) ? '&' : '?'; newurl = newurl + sep + 'virtualBrandChannel=0'; document.location.href = newurl; } var numPages = 3 * 1; var currentPage = 1; if(currentPage != 1){ document.write('الصفحة السابقة '); } else { document.write('الصفحة السابقة '); } for(var i=1;i<=numPages;i++){ if(i==currentPage){ document.write(''+i+''); }else{ document.write(''+i+''); } if (i < numPages) { document.write(' | '); } } if(numPages != currentPage){ document.write(' الصفحة التالية'); } else { document.write(' الصفحة التالية'); }

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل