المحتوى الرئيسى

"تحرير أوجادين" تطلق سراح موظفين دوليين بأثيوبيا

05/29 12:55

 أعلنت "الجبهة الوطنية لتحرير أوجادين" اليوم الأحد إنها سيطرت على بلدة من قوات الحكومة الاثيوبية وأطلقت سراح اثنين من العاملين ببرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة واللذين فقدا منذ تعرض قافلتهما لكمين مأساوي بإقليم "أوجادين" -الذى تسكنه أغلبية صومالية قبل نحو أسبوعين.ونسبت صحيفة "ديلي مونيتور" الإثيوبية الى بيان صادر عن الجبهة الوطنية لتحرير أوجادين قولها :"إن جيش الجبهة سيطر على بلدة جالاشي بمنطقة جيجيا بالقرب من "بابيلي" لكنها لم تكشف عن تاريخ سيطرتها على البلدة "، وقالت الجبهة في بيانها ايضا إنها أوقعت خسائر على جانب قوات الحكومة واستولت على أسلحة وذخيرة.وكانت الحكومة الإثيوبية اتهمت الجماعة المتمردة بالمسئولية عن تدبير الكمين لقافلة برنامج الغذاء العالمي يوم 13 مايو الجاري والذي قتل فيه أحد العاملين وأصيب آخر بإصابات خطيرة وخطف اثنان آخران وهو مادفع البرنامج الى وقف خدماته بالاقليم الذي ينحدر أغلب سكانه الى القومية الصومالية.وقالت المدير التنفيذي للبرنامج جوزيت شيران إنها لايمكنها حتى الآن تأكيد نبأ إطلاق سراح العاملين ..مشيرة الى أن البرنامج استأنف عملياته جزئيا بالإقليم والتي توقفت بعد الحادث. وعادة ما تصف الحكومة الاثيوبية بيانات الجبهة المتمردة بأنها دعاية ولا أساس لها، وتنطوي على أكاذيب.ويوفر برنامج الغذاء العالمي مساعدات لنحو 5ر4 مليون شخص في اثيوبيا وبينهم لاجئون وأطفال مدارس في مناطق تحتاج الى المساعدات الانسانية.وتقاتل الجبهة منذ عشرين عاما لإقامة دولة مستقلة في ولاية "الإقليم الصومالي الاثيوبي" والذي يطلق عليه سكانه المنحدرون الى العرقية الصومالية اسم "اقليم أوجادين".   

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل