المحتوى الرئيسى

نجاة حارس الرئيس الباكستانى من محاولة لاغتياله

05/29 10:11

نجا بلال الشيخ، كبير ضباط أمن الرئيس الباكستانى آصف على زردارى، من محاولة لاغتياله على يد مسلحين مجهولين، فتحوا النار وألقوا قنبلة يدوية على سيارته قرب مسجد لال فى مستعمرة خاموش فى مدينة كراتشى. وأوضحت قناة (سماء تى فى) التليفزيونية الخاصة أن الحادث وقع فى وقت متأخر من الليلة الماضية، مشيرة إلى أن بلال الشيخ لم يصب بأذى، ولكن ثلاثة من أفراد حراسته أصيبوا جراء إطلاق النار وانفجار القنبلة اليدوية، وتم نقلهم إلى المستشفى. وأشارت إلى أن الاعتداء المسلح وقع عندما كان بلال الشيخ عائدا إلى منزله بعد انتهاء عمله فى دار بلاوال "مقر الرئيس زردارى فى كراتشى"، ويبدو أن المهاجمين كانوا يترصدون بلال الشيخ، لكنه نجا دون أن يصاب بأى أذى. وفى أعقاب الهجوم، رد حرسه نيران الخارجين على القانون، الذين لاذوا بالفرار من مكان الحادث، تاركين خلفهم سيارتهم على الطريق، حيث تحفظت الشرطة على السيارة. وأفاد شهود أن وكالات إنفاذ القانون وصلت إلى مسرح الجريمة وفرضت طوقا أمنيا مشددا حول المنطقة. فيما نقلت قناة (دون نيوز) الباكستانية عن قائد القوة الخاصة للشرطة فيصل الشيخ قوله، "إن الشرطة عثرت فى سيارة المهاجمين على قاذفة صواريخ وقنبلة يدوية وأسلحة أخرى".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل