المحتوى الرئيسى

للثورة رب يحميها وأمريكا تشترط إقصاء الإخوان لإرساء الديمقراطية عربيا

05/29 12:29

وأضاف بشر أن المؤتمرات التي ينظمها الإخوان هي ضرورية من أجل التحفيز علي العمل لأنها توضح مفاهيم كثيرة مغلوطة لدي البعض‏.‏ جاء ذلك خلال المؤتمر الجماهيري الذي نظمه الإخوان المسلمون بالمنوفية بقرية صراوة التابعة لمركز أشمون حضره ما يقرب من‏3‏ آلاف مواطن‏.‏ وقال بشر إن هناك دعوات تهدف إلي إضعاف مصر وتشتيت شعبها تنفيذا لمخططات خارجية خاصة أمريكا التي أكد مسئولون بها في أكثر من مؤتمر وندوة أنهم يريدون إرساء الديمقراطية في العالم العربي خاصة في مصر ولكن بشرط إقصاء الإخوان‏.‏ وأضاف أن الأمم المتحدة وأمريكا قالوا إنهم عندما قامت الثورة في مصر قاموا بوضع عدة سيناريوهات للوضع الذي ستنتهي عليه تلك الثورة وللمشهد في مصر بعدها إلا أن السيناريو الذي حدث لم يكن بحسبانهم إطلاقا‏,‏ حسب قوله‏,‏ مؤكدا أن وجود حلف الناتو في ليبيا الآن ليس من أجل الثوار أو القضاء علي القذافي وإنما هو مخطط للوجود في هذه المنطقة خوفا من أن تنتشر عدوي الثورة في مصر وتونس إلي باقي دول المنطقة ووقتها ستستقوي علي أمريكا‏.‏ وقال إن مثل هذه المؤتمرات التي ينظمها الإخوان إنما هي جزء من العمل يجب الحرص عليها وعلي تنظيمها لأنها عامل مهم من أجل التحفيز علي العمل لأنها توضح مفاهيم كثيرة مغلوطة لدي البعض وتساعد علي التعاون علي البر والتقوي والتناصح‏,‏ ولكن بشرط ألا يكون الأمر كله كلاما فقط‏.‏ وأكد أن الشعب كله وبعد سقوط النظام السابق مسئول عن بناء مصر من جديد وهذا البناء يحتاج إلي جهد‏,‏ وأقول للذين يرددون أنهم خائفون من الإخوان بسبب قوتهم وتنظيمهم‏:‏ يجب أن تراجعوا أنفسكم لأن مصر تحتاج الآن بالفعل إلي القوة ولكن قوة اتحاد الجميع حتي يحسب لها القاصي والداني ألف حساب‏.‏ وفي رده علي سؤال عن سبب عدم مشاركة الإخوان في مظاهرات الجمعة الماضية قال إن تنظيم المليونيات في أوقات متقاربة يضعفها ولقد شاركنا في المليونية السابقة التي كانت تتعلق بمطالب ضرورة محاكمة الرئيس المخلوع وأسرته وحل المحليات لأن هذه المطالب من أهداف الثورة ولكن عندما وجهت لنا دعوة مليونية الغضب الثانية رفضنا المشاركة فيها نظرا لتضارب الأسباب واختلاف الأهداف التي خرجت من أجلها‏.‏               

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل