المحتوى الرئيسى

إيران تتأهب لتشغيل نظم جديدة للانترنت تمكنها من فصلها عن فضاء الإنترنت العالمي

05/28 22:02

- نيويورك - أ ش أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';   ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، أن إيران تتخذ خطوات باتجاه التجهيز لاستخدام نظام صارم جديد للرقابة على الإنترنت يطلق عليه "الإنترنت الوطني" وهو نظام من شأنه - إذا دخل حيز التنفيذ - أن يفصل فضاء الإنترنت الإيراني عن باقي العالم.واستشهدت الصحيفة في سياق تقرير بثته اليوم السبت على موقعها الإلكتروني على شبكة الإنترنت، بما قاله مراقبون للسياسة الإيرانية داخل البلاد وخارجها من أن القيادة الإيرانية ترى المشروع على أنه وسيلة لإنهاء المعركة على السيطرة على الإنترنت. وتعتبر إيران بالفعل من بين أكثر الدول التي تتبع الطرق المتقدمة في مراقبة الإنترنت وتقوم كذلك بالترويج لمشروع "الإنترنت الوطني" كإجراء لخفض التكاليف على المستهلكين وكوسيلة لتدعيم المبادئ الأخلاقية الإسلامية.ففي شهر فبراير الماضي، أعلن رضا بجيرى أصل مدير معهد الأبحاث بوزارة الاتصالات الإيرانية أن 60% من البيوت والشركات ستدخل على الإنترنت من خلال الشبكة الجديدة، فيما سيمتد انتشار الشبكة لباقي أنحاء إيران خلال عامين.وتأتى هذه المبادرة كجزء من جهد أوسع لمواجهة ما يعتبره النظام الإيراني حاليا تهديدا كبيرا ألا وهو غزو الأفكار والثقافة والنفوذ الغربي عبر الإنترنت خاصة الولايات المتحدة، ففي الخطب التي ألقاها المرشد الأعلى الإيراني على خامنئى وكبار مسئوليه وصفوا هذا النزاع بأنه "حرب ناعمة".ومن جانبه، قال على أغا محمدي رئيس الشئون الاقتصادية الإيرانية إن الإنترنت الوطني سيكون شبكة "حلال" بحق تهدف إلى خدمة المسلمين على المستوى الأخلاقي والمعنوي. وأوضحت الصحيفة أن هناك الكثير من العقبات تقف في طريق المشروع، حيث أنه بالنسبة لدولة معزولة اقتصاديا بسبب العقوبات من العالم الغربي تظهر قيمة الإنترنت كأداة هامة في التجارة، وقد يعوق فرض القيود على الدخول على الإنترنت الاستثمارات القادمة من روسيا والصين وغيرهم من الشركاء التجاريين، وهناك أيضا مسألة الخبرة والموارد اللازمة لإنشاء محركات بحثية رائجة ومواقع إلكترونية إيرانية تضاهى نظائرها العالمية مثل "جوجل".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل