المحتوى الرئيسى

نيللي كريم تبرئ الثورة من أزمة السينما

05/28 14:43

  رفضت الفنانة نيللي كريم الربط بين قيام ثورة يناير والأزمة السينمائية التي تعانيها الصناعة حالياً حيث اعتبرت أن الأزمة قد بدأت منذ فترة طويلة قبل الثورة وتزامنت تحديداً مع الأزمة المالية العالمية التي أوقفت مصادر التمويل والتوزيع الخارجي وجاءت الثورة فاهتم الجميع بما فيهم الفنانين بالسياسة أكثر من الفن لتزداد المشكلة وضوحاً . واضافت ان بعض المنتجين كانوا خائفين وتوقفوا لبعض الوقت عن عملية الإنتاج السينمائى وهو ما لا يستطيع أحد أن يلومهم عليه لأن الظروف الأمنية والاقتصادية لم تكن تسمح لأحد بالمغامرة. وعن حل الأزمة من وجهة نظرها رأت نيللي أن "العمل" هوالشيء الوحيد الذي قد يعيد الوضع إلى طبيعته وهي مسئولية مشتركة بين جموع الفنانين سواء كانوا ممثلين أو فنيين أوعاملين بالصناعة . وفى سياق متصل أكدت الفنانة الشابة نيللي كريم عن رضاها التام عن قرارالشركة المنتجة لمسلسل "لحظة ميلاد" بعد أن استبعدتها بسبب مشاركتها في عمل آخر مؤكدة أن هذا من شأنه أن يسهم في حل المشكلة الاقتصادية التي تمر بها الدراما المصرية وكانت نيللي كريم مرشحة لبطولة المسلسل لكن الشركة المنتجة قررت استبعادها تطبيقا لمبدأ الاكتفاء بمشاركة أي فنان في عمل فني واحد فقط نظرا للظروف المالية الخانقة التي تمر بها ظروف الإنتاج حاليا ويشارك في المسلسل الفنان حسن يوسف تهاني راشد، عايدة رياض حسن الرداد وإيمي سمير غانم وهو من إخراج رائد لبيب كما أعربت في النهاية عن تفاءلها بمستقبل السينما التي ستتأثر حتماً بمتغيرات الثورة معتبرة أن الإنتاج سيعود إلى شبة شكله الطبيعي عقب شهر رمضان المقبل .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل