المحتوى الرئيسى

إصابة فلسطينيين في مواجهات مع جنود الاحتلال الإسرائيلي بقرية عراق بورين

05/28 22:06

- رام الله– أ.ش.أ Share var addthis_pub = "mohamedtanna"; اطبع الصفحة var addthis_localize = { share_caption: "شارك", email_caption: "أرسل إلى صديق", email: "أرسل إلى صديق", favorites: "المفضلة", more: "المزيد..." }; var addthis_options = 'email, favorites, digg, delicious, google, facebook, myspace, live';  أصيب عدد من المواطنين الفلسطينيين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، مسيرة جماهيرية سلمية انطلقت في محيط قرية "عراق بورين" جنوبي نابلس بالضفة المحتلة.وشارك في المسيرة مواطنون ومتضامنون أجانب، رغم إعلان الجيش الإسرائيلي عن المنطقة بأنها عسكرية مغلقة.وألقى الجنود قنابل الغاز المسيل للدموع لمنع المشاركين من الوصول إلى مكان الاعتصام الأسبوعي السلمي المناهض للجدار والاستيطان. وقال عبد الرحيم قادوس، رئيس مجلس قروي "عراق بورين": إن قوات الاحتلال حاصرت الحارة الشرقية والغربية من البلدة، وفصلتهما عن بعضهما البعض، وأضاف أن قوات الاحتلال اقتحمت عددا من منازل المواطنين واندلعت مواجهات بينها وبين المواطنين.وينظم أهالي عراق بورين مسيرة أسبوعية باتجاه الأراضي المهددة بالاستيطان، ويسكن بمحيط نابلس نحو 20 ألف مستوطن إسرائيلي في 39 مستوطنة وبؤرة استيطانية. وقد أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع إثر قمع قوات الاحتلال المسيرة التي انطلقت في محيط قرية عراق بورين جنوبي نابلس. ومنع جنود الاحتلال دخول سيارات الإسعاف إلى القرية لنقل المصابين، وأن الجنود أطلقوا قنابل غازية صوب عدد من المنازل، ويحاولون اقتحام القرية من أكثر من جهة. من جهة أخرى، أفاد غسان دغلس، مسؤول ملف الاستيطان، أنه وخلال المواجهات المستمرة بين قوات الاحتلال الإسرائيلي في قرية "عراق بورين" والمواطنين الفلسطينيين قامت قوة من جيش الاحتلال باعتقال 3 من المتضامنين الأجانب، واقتادتهم إلى المستوطنة القريبة من القرية. وقال شهود عيان، إن جنود الاحتلال نفذوا عمليات ملاحقة ومطاردة واسعة للمواطنين والمتضامنين الأجانب، وأطلقوا وابلا من قنابل الغاز المسيل للدموع صوبهم، ما زاد عدد المختنقين بالغاز، ومن بينهم أطفال ونساء وشيوخ.وعلى سياق متصل، قطع مستوطنون اليوم 20 شجرة زيتون في أراض قريبة من مستوطنة بيت عين الواقعة على أراضي بلدة بيت أمر شمال محافظة الخليل بالضفة الغربية. وقال الناطق باسم اللجنة الوطنية لمقاومة الجدار، محمد عوض: إن المواطن الفلسطيني حماد عبد الحميد جابر أصليبي تفاجأ بتقطيع المستوطنين أشجار أعاد زراعتها قبل فترة وجيزة بعدما اقتلعها المستوطنون. وأكد أن المكان الذي جرت به عملية التقطيع يمنع على أصحابه الدخول إليه منذ عدة شهور، متهما المستوطنين بتنفيذهم للاعتداء، وأضاف أن قوة من جيش الاحتلال حضرت إلى المكان وطردت المزارع أصليبي ومن معه من أرضه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل