المحتوى الرئيسى
worldcup2018

الثوار الليبيون يتعهدون بعدم ملاحقة القذافي اذا لجأ الى احدى الدول الافريقية

05/28 12:54

عواصم : - قالت مصادر في المجلس الوطني الانتقالي بليبيا أن المجلس قد يغض الطرف عن احتمال موافقة إحدى الدول الأفريقية على استضافة العقيد معمر القذافي، وذلك حقنًا للدماء وإنهاء للأزمة السياسية والعسكرية المستمرة منذ نحو 3 شهور.ونقلت المصادر لصحيفة "الشرق الأوسط" السعودية اليوم السبت عن المستشار مصطفى عبد الجليل، رئيس المجلس قوله إن "المجلس بإمكانه التعهد بعدم ملاحقة أي جهة ليبية مستقبلا للقذافي، إذا ما قرر الخروج مع أسرته وكبار مساعديه للإقامة في إحدى الدول الأفريقية التي لم توقع بعد على اتفاقية المحكمة الجنائية الدولية".وأضاف عبد الجليل إن "المجلس ليس مستعدا للجلوس إلى مائدة مفاوضات يكون فيها القذافي حاضرا بأي صفة، وإنه لو قرر القذافي الخروج نهائيا من ليبيا والتخلي عن السلطة، استجابة لمطالب الشعب الليبي؛ فإن الثوار لن يسعوا إلى استعادة القذافي أو مقاضاته".وذكرت المصادر أن عبد الجليل اعتبر أنه في" حالة إصرار القذافي على التمسك بالحكم وتحديه لإرادة الليبيين والمجتمع الدولي، فإنه ليس هناك من خيار آخر أمام الثوار سوى الإجهاز على القذافي وقواته العسكرية".وقالت المصادر إن "المجلس ما زال ينتظر قيام تركيا بنقل العرض الذي قدمه عبد الجليل إلى العقيد القذافي بصورة غير مباشرة خلال زيارته الأسبوع الماضي إلى أنقرة، إلى كبار المسؤولين الأتراك"، مشيرة إلى أن الوقت ليس في صالح القذافي.ومن جانبه، قال علي العيساوي، مسؤول الشؤون الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي، للصحيفة "كل يوم يمر على القذافي وهو في السلطة يعظم فقط من فاتورة ذهابه، وعليه أن يرحل الآن، والآن يعني أمس، وإن الليبيين لن يتركوه إذا ما استمر على عناده وتمسك بالسلطة والحكم ".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل