المحتوى الرئيسى

انسحاب صاحب حكم الكتب الخارجية من مفاوضات التعليم مع الناشرين

05/28 12:42

أعلن الناشر شريف جاد، صاحب الحكم فى قضية الكتب المدرسية الخارجية، انسحابه من المفاوضات التى بدأت الثلاثاء الماضى بين وزارة التربية والتعليم وأصحاب دور نشر الكتاب الخارجى. وأكد شريف جاد، فى تصريحات "لليوم السابع"، أنه قرر الانسحاب من المفاوضات بسبب اعتراضه على مبدأ حصول وزارة التربية والتعليم على أى رسوم من الناشرين تحت أى مسميات باستثناء قيمة طوابع الدمغة وتنمية الموارد، وأوضح جاد، الذى حصل على حكم قضائى فى ديسمبر الماضى بوقف قرار وزير التعليم بفرض رسوم تراخيص على الناشرين، أن الجلسة الأولى من المفاوضات شهدت توافقا من مسئولى الوزارة وعدد من الناشرين بشأن تحديد قيم جديدة لرسمى الفحص والتراخيص للكتب الخارجية، وهو ما دفعه إلى الاعتراض على هذا التفاوض، مؤكدا أن المادة 119 من الدستور تمنع السلطة التنفيذية من إقرار رسم أو ضريبة إلا بقانون صادر عن مجلس الشعب، مضيفًا أن هذا الشرط غير متحقق فى المفاوضات بين الطرفين، الأمر الذى قرر معه الانسحاب وعدم حضور الجلسة الثانية من التفاوض، والتى من المقرر أن تنعقد داخل وزارة التعليم خلال هذا الأسبوع. واعتبر شريف جاد، المسئول عن إصدار "كراسة الأول" أن المقترحين الذين قدمهما اتحاد الناشرين المصريين للوزارة بشأن كيفية التعامل بداية من العام الجديد ستؤديان إلى وقف نشاط صغار الناشرين واقتصار سوق الكتاب الخارجى على دور النشر الكبرى نظرا لقدرتها على دفع المبالغ التى تبدو صغيرة مقارنة بما كان يطلبه الدكتور أحمد زكى بدر، وزير التعليم السابق، وكان الاتحاد قد قدم للوزارة مقترحين الأول يقضى بدفع 5000 جنيه رسم ترخيص عن كل كتاب خارجى إلى جانب 1000 فحص أما المقترح الثانى فتمثل فى دفع 1000جنيه فحص على أن تحصل الوزارة من الناشرين على 2 ونص% من مبيعات كل كتاب من واقع الإقرار الضريبى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل