المحتوى الرئيسى

شقيقة اللواء البطران : من قتل أخي ؟

05/28 09:44

استنكرت د.منال البطران التعتيم الذي يحيط بمقتل أخيها اللواء محمد البطران مساعد أول وزير الداخلية و مدير قطاع السجون السابق و تعجبت من سكوت أجهزة الأمن و عدم تكريم أخيها بالشكل المناسب الذي يستحقه من جانب وزارة الداخلية.وأضافت في برنامج "في الميدان" مع الكاتب بلال فضل علي قناة "التحرير" أنه رغم مرور 4 شهور على استشهاد أخيها لم تذهب النيابة لتعاين سجن القطا و الغريب أن وزارة الداخلية تقوم الآن بتجديد السجن رغم أنه لا يمكن إجراء أي تجديدات فيه لأنه مسرح الجريمة وأيضا لم تقدم الداخلية المعلومات والتحريات التي لديها حتي الأن للنيابة.وأكدت أن النيابة لم تشرح الجثة حتى الآن لذلك فقد تقدمت بطلب للنائب العام المستشار عبد المجيد محمود و ووزير العدل المستشار عبد العزيز الجندي لانتداب قاضي للتحقيق في مقتل اللواء البطران , و أيضا تقدمت بشكوى لرئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير محمد حسين طنطاوي يوم 18 مايو الماضي.و من جانبه، أكد اللواء مروان مصطفى المتحدث الرسمي بأسم وزارة الداخلية في مداخلة هاتفية أن الوزارة قامت بتكريم اللواء محمد البطران على أعلى مستوى, و أنهم يقوموا بإجراء تجديدات على جميع السجون و ليس القطا فقط كما أن النيابة هي الوحيدة الموكلة بتحديد امكانية تجديد مسرح الجريمة أو تركه كما هو .و أضاف أن أي ضابط يملك معلومات عن قضية الأنفلات الأمني أو مقتل اللواء البطران يتقدم للداخلية بالمعلومات أو للنائب العام و ستقوم الوزارة توفير كافة الضمانات التي يطلبها و لن يؤذي في عمله كما يردد البعض.يذكر أن اللواء محمد البطران فد قُتل في يوم 29 يناير في سجن القطا أثناء اقتحام السجون والإنفلات الأمني وأثار مقتله العديد من علامات الأستفهام وقتها و حتى الآن. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل