المحتوى الرئيسى

إعادة فتح طريقي طابا والسويس

05/28 09:30

أكد مصدر مسئول بمحافظة جنوب سيناء مساء الجمعة أن طريق نويبع-طابا من ناحية طريق "وادى فيران" مفتوح أمام حركة السيارات، بعد إغلاق لمدة ربع ساعة بسبب مطالبة عدد من البدو بتقنين أوضاعهم، فيما قامت الجهات المسئولة باخلاء طريق نفق الشهيد أحمد حمدى-شرم الشيخ بعد أن أغلقته مجموعات كبيرة من البدو المسلحين مطالبين بالإفراج عن سجناؤهم.وكان مسافرون قد قالوا: إن عشرات البدو المسلحين قطعوا طريق القاهرة-شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء الجمعة مطالبين بالافراج عن سجناء.وقال محمد طلبة- المسافر من منتجع شرم الشيخ ومعه أفراد أسرته الى مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية بدلتا النيل- ان مئات السيارات تقف منذ ساعات في الاتجاهين بمنطقة وادي فيران.وأضاف أن "النساء والاطفال يصرخون بعد نفاد ما معنا من مياه وطعام"، وتابع أن المسلحين يطلقون النار في الهواء بين وقت واخر "مما يثير الفزع بين المسافرين."وقبل أسابيع، زار رئيس الوزراء د.عصام شرف جنوب سيناء واجتمع مع مشايخ القبائل ووعد ببحث مطالب لهم. ويقول بدو ان شرف لم ينفذ الوعود.ويقول البدو انهم ممنوعون منذ عهد الرئيس السابق حسني مبارك من العمل في قطاعي السياحة والبترول بالمحافظة، وان شباب البدو ممنوعون من الالتحاق بكلية الشرطة.وقال المسافر دسوقي الليثي ان المسلحين يصرون على الاستمرار في قطع الطريق لحين الافراج عن أقاربهم الذين يقولون ان عددهم 520 سجينا، وأضاف أن جنودا موجودون في الاتجاه القادم من القاهرة، لكنهم لا يفعلون شيئا.وتابع أن المسلحين الذين قال ان عددهم يقترب من مائة ضربوا سائق شاحنة صغيرة، وحطموا شاحنته حين حاول سلوك طريق جبلي.وألقت الشرطة القبض على ألوف البدو بعد سلسلة تفجيرات في منتجعات سياحية بجنوب سيناء بين عامي 2004 و2006، مما أى الى تصدع علاقات القبائل مع حكومة مبارك.وحاولت الحكومة السابقة تحسين الامن في المنطقة، وأفرجت في سبيل ذلك عن بعض المعتقلين، لكن التوتر تجدد ووقعت اشتباكات دامية بين البدو والشرطة في محافظة شمال سيناء المجاورة خلال الاحتجاجات التي أسقطت مبارك في فبراير. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل