المحتوى الرئيسى

مسيرات الجدار تتواصل ومواجهات بالقدس

05/28 08:45

القدس المحتلة- إخوان أون لاين: اندلعت مواجهات عنيفة عصر اليوم الجمعة، بين عشرات الشبان الفلسطينيين ووحدات من الجيش الصهيوني في حي سلوان ورأس العامود بالقدس المحتلة، تخللها إطلاق للأعيرة النارية والقنابل الصوتية من قبل قوات الاحتلال.   وقالت مصادر محلية: إن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة مواطنين خلال تلك المواجهات، ونقلتهم إلى جهة مجهولة.   كما قمعت قوات الاحتلال مسيرة بلدة المعصرة الأسبوعية المنددة بجدار الضم العنصري، واشتبكت مع المواطنين ومنعتهم من التقدم نحو الجدار.   وقال شهود عيان إن جنود الاحتلال منعوا المسيرة من التقدم والوصول إلى الأراضي المهددة بالمصادرة قرب الجدار، وأغلقوا المدخل الرئيسي بالأسلاك الشائكة، ثم انهالوا على المشاركين بالضرب المبرح بالأيدي وأعقاب البنادق.   كما أصيب العشرات من المواطنين بحالات الاختناق؛ نتيجة استنشاقهم للغاز المسيل للدموع، إثر قمع قوات الاحتلال للمسيرة الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان في قرية بلعين.   وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال تصدت للمسيرة، وأطلقت قنابل الصوت والغاز والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، ورشت المتظاهرين بمياه عادمة نتنة ممزوجة بمواد كيماوية.   من جهة أخرى، أقام المئات من أهالي نعلين صلاة الجمعة على مقربة من جدار الفصل العنصري، وانطلقوا في مسيرة حاشدة نحو الجدار وعند وصولهم إلى بوابة الجدار قمع جنود الاحتلال المتظاهرين بوابل من قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت؛ الأمر الذي أدَّى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق.   وفي سياق ذي صلة حاول مستوطن صهيوني اقتحام الحرم القدسي الشريف عقب صلاة الجمعة، إلا أن يقظة المواطنين أجبرت شرطة الاحتلال على التصدي له، وإخراجه من المنطقة.   وقالت مصادر محلية إن المستوطن المتطرف حاول الدخول إلى المسجد الأقصى من باب القطانين؛ حيث كان يقف على باب القطانين وحده، ثم باغت شرطة الاحتلال وأسرع بالدخول إلى داخل حرم المسجد الأقصى.   ونقلت المصادر أن مواطنين لاحقوه داخل الحرم القدسي وسلموه لقوات الاحتلال، التي أخرجته من المكان الذي يشهد محاولات متكررة من قِبَل المستوطنين لاقتحامه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل