المحتوى الرئيسى

توتر في منغوليا الداخلية والاحتجاجات تتراجع على ما يبدو

05/28 12:20

بكين (رويترز) - تراجعت الاحتجاجات التي هزت اجزاء من منطقة منغوليا الداخلية الشاسعة بشمال الصين على ما يبدو يوم السبت غير ان سكان ابلغوا عن وجود كثيف للشرطة وقال احدهم ان "الاحكام العرفية" لا تزال مفروضة.واغلقت الصين مناطق بمنغوليا الداخلية الغنية بالموارد المعدنية والتي تحتل مكانا استراتيجيا على حدود روسيا ومنغوليا بعد مظاهرات وقعت في الاونة الاخيرة نتيجة موت راعي اغنام منغولي.وابلغ سكان رويترز ان الاحكام العرفية اعلنت في بعض مناطق منغوليا الداخلية.وقال مركز معلومات جنوب منغوليا لحقوق الانسان الذي يتخذ من نيويورك في بيان عبر البريد الالكتروني ان الحكومة امرت بحملة شاملة واغلاق الجامعات واعتقال ما لا يقل عن 40 شخصا.واضاف المركز ان جميع المدارس والجامعات في عاصمة الاقليم هوهوت موضوعة تحت حراسة الشرطة.وتابع "تلقت السلطات المدرسية اوامر باحصاءالطلاب في مساكنهم بانتظام للتأكد من عدم غياب احد."اطلق شرارة الاحتجاجات مقتل راع منغولي في وقت سابق من الشهر الحالي عندما صدمته شاحنة فحم. واعلنت الحكومة اعتقال اثنين من الصينيين الهان بالقتل لكن ذلك لم يوقف الغضب الشعبي.وقال سكان منطقتي تشينج لان تشي وتشي وو تشي اللتين تشهدان احتجاجات ان الوضع لا يزال متوترا.وقال ساكن بمنطقة تشي وو تشي "لم اشاهد اي محتج اليوم لكن لا تزال هناك احكام عرفية. جميع خدمات الحافلات توقفت."وقال ساكن اخر انه لا يسمح للمركبات بدخول المنطقة.ونفى مسؤول حكومي في تشي وو تشي في اتصال هاتفي حدوث اي اعتقالات.وقال المسؤول "لم اسمع بهذا. كل شيء طبيعي." وعلق المسؤول الهاتف بعد ذلك.وقال مركز جنوب منغوليا لحقوق الانسان ان البلدة الرئيسية بمنطقة تشينج لان تشي "تحت سيطرة كاملة لشرطة مكافحة الشغب والجيش. هناك انباء عن وصول المزيد من التعزيزات."وعبرت منظمة العفو الدولية عن خشيتها من ان تؤدي الاحتجاجات الى رد عنيف من الحكومة.وقالت كاترين بابر نائبة مدير منظمة العفو الدولية لمنطقة اسيا والمحيط الهادي في بيان عبر البريد الالكتروني "على السلطات الصينية احترام حرية التعبير والتجمع بالنسبة للمحتجين."في ضوء القمع الشديد لاحتجاجات مماثلة في مناطق اخرى مثل شينجيانغ والتبت فهناك اسباب حقيقية للقلق على الوضع في منغوليا الداخلية."ويشكل المنغوليون في الصين اقل من 20 في المئة من سكان منغوليا الداخلية البالغ عددهم 24 مليون نسمة ونادرا ما يخرجون الى الشوارع على عكس سكان التبت او اليوغور في شينجيانغ مما يجعل احدث احتجاجات غير معتادة بشكل كبير.ع أ خ - م ه (سيس)

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل