المحتوى الرئيسى

مراقبون اوروبيون يشيرون الى عيوب في انتخابات تشاد

05/28 04:41

نجامينا (رويترز) - اعلن مراقبو الاتحاد الاوروبي ان الانتخابات البرلمانية التى اجريت في تشاد لاول مرة منذ ثماني سنوات في فبراير شباط شابتها عيوب مثل افتقار مسؤولي الانتخابات للتدريب وتسخير موارد الدولة لمساعدة الحزب الحاكم.وفاز الحزب الحاكم بزعامة الرئيس التشادي ادريس ديبي بشكل ساحق في الانتخابات التي جرت في 13 فبراير شباط. وضمن ديبي الحصول على 88.66 في المئة من الاصوات في انتخابات رئاسية جرت في 25 ابريل نيسان وقاطعتها المعارضة التي خشيت من تزويرها.وقدم مراقبو الاتحاد الاوروبي تقييما مبدئيا بعد يوم واحد من انتخابات فبراير شباط مشيرين الى انه على الرغم من ان مراكز اقتراع كثيرة اغلقت متأخرة ساعتين بعد الموعد الاصلي فانها لم تشهد اي مخالفات استهدفت تزوير النتيجة.وقال لوي ميشيل رئيس بعثة مراقبي الاتحاد الاوروبي ان تشاد نجحت في تشكيل لجنة انتخابات وطنية محايدة لادارة الانتخابات ولكنه قال للصحفيين في العاصمة نجامينا"مع الاسف فان استقلال وحياد لجنة الانتخابات الوطنية غير كافيين لضمان اجراء انتخابات فعالة."وبصرف النظر عن مسؤولي الانتخابات غير المدربين بشكل كاف او الذين يفتقرون الى الخبرة لاحظت بعثة الاتحاد الاوروبي ان السلطات المحلية سخرت سيارات من اجل حملة الحزب الحاكم الذي حصل على 110 مقاعد من مقاعد البرلمان البالغ عددها 188 مقعدا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل