المحتوى الرئيسى

فيديو - نهائيات دورى أبطال أوروبا فى فترة الثمانينيات

05/28 02:01

موسم 1979/1980 : توج نوتنجهام فورست الإنجليزى باللقب الثانى له عقب تغلبه فى المباراة النهائية على هامبورج الألمانى 1/0 فى اللقاء الذى أقيم على ملعب سنتياجو برنابيو بالعاصمة الأسبانية مدريد . أحرز هدف اللقاء الوحيد اللاعب الأسكتلندى جون روبرتسون فى الدقيقة 21 من زمن الشوط الأول . و أدار اللقاء الحكم البرتغالى أنطونيو جاريدو . و ضمت قائمة الفريق نفس اللاعبين المشاركين فى حصد لقب النسخة الماضية بالإضافة إلى كل من ستيف هودج ، و السويسرى رايموندو بونتى ، و النرويجى اينار جان آس . و تولى قيادة الفريق فى ذلك الوقت المدرب الإنجليزى براين كلوف . و حصل الدانماركى سورين ليربى لاعب أياكس أمستردام الهولندى على لقب هداف البطولة برصيد 10 أهداف .  موسم 1980/1981 : توج ليفربول الإنجليزى باللقب الثالث له عقب تغلبه فى المباراة النهائية على ريال مدريد الأسبانى 1/0 فى اللقاء الذى أقيم على ملعب حديقة الأمراء بباريس . أحرز هدف اللقاء الوحيد اللاعب الآن كينيدى فى الدقيقة 82 من زمن المباراة . أدار القاء الحكم المجرى كارولى بالوتاى . و ضمت قائمة ليفربول وقتها عدد من اللاعبين أبرزهم : الحارس روى كليمينس ، وزميله بروس جروبيلار صاحب الجنسيتين الإنجليزية و الزيمبابوية ، و الأسكتلندى الآن هانسين ، الآن كينيدى ، فيل نيل ، فيل تومسون فى خط الدفاع ، و جيمى كاس ، راى كينيدى ، سامى لى ، تيرى ماكديرموت ، الأسكتلندى جرام سونيس ، الإيرلندى رونى ويلان فى خط الوسط ، و الأسكتلندى كينى دالجليش ، الويلزى ايان راش ، ديفيد فيركلوف ، ديفيد جونسون ، هوارد جايل . و كان يتولى قيادة الفريق وقتها المدرب الإنجليزى بوب بيسلى . و تقاسم لقب هداف البطولة ثلاثة لاعبين و هم الإنجليزى تيرى ماكديرموت لاعب ليفربول الإنجليزى ، و زميله الأسكتلندى جرام سونيس ، و الألمانى كارل هاينز رومينيجه لاعب بايرن ميونيخ الألمانى . موسم 1981/1982 : استمر حصد الأندية الإنجليزية للقب دورى الأبطال ، حيث توج استون فيلا الإنجليزى باللقب الأول له بعد تغلبه فى المباراة النهائية على بايرن ميونيخ الألمانى 1/0 فى اللقاء الذى أقيم على ملعب (دى كيب) بمدينة روتردام الهولندية . أحرز هدف اللقاء الوحيد اللاعب بيتر ويت فى الدقيقة 67 من زمن المباراة . و أدار اللقاء الحكم الفرنسى جيورجيس كونراث . و ضمت قائمة الفريق عدداً من اللاعبين أبرزهم : كينى سوان ، الأسكتلنديان الآن إيفانز و كين ماكنوت فى خط الدفاع ، بول بريش ، جوردون كوانز فى خط الوسط ، تونى مورلى ، جارى سو ، بيتر ويت . و كان يتولى تدريب الفريق المدرب الإنجليزى تونى بارتون .  و حصل الألمانى ديتير هونيب لاعب بايرن ميونيخ الألمانى على لقب هداف البطولة برصيد 7 أهداف . موسم 1982/1983 : توج هامبورج الألمانى باللقب الأول له عقب تغلبه فى المباراة النهائية على يوفنتوس الإيطالى 1/0 فى اللقاء الذى أقيم على الملعب الأوليمبى بأثينا . سجل هدف اللقاء الوحيد اللاعب فيليكس ماجاث فى الدقيقة 8 من زمن اللقاء . و أدار المباراة الحكم الرومانى نيكولاس رينيا . و ضمت قائمة الفريق الألمانى عدد من اللاعبين أبرزهم : الحارسين أوى هاين و أولى ستاين ، يورجن جروه ، ديمتار جاكوبس ، مايكل شميت فى خط الدفاع ، و الدانماركى الآن هانسين ، فيليكس ماجاث ، توماس فان هيسين ، فولفانج رولف ، جيمى هارتفيج فى خط الوسط ، و رالف برونكر ، هورست هيربيش ، و الدانماركى لارس باستروب فى خط الهجوم . و كان يقود الفريق وقتها المدرب النمساوى ارنست هابيل . و حصل الإيطالى باولو روسى لاعب يوفنتوس الإيطالى على لقب هداف البطولة برصيد 6 أهداف . موسم 1983/1984 : توج ليفربول الإنجليزى باللقب الرابع له على حساب روما الإيطالى بعد الفوز عليه 4/2 بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلى بالتعادل الإيجابى 1/1 . افتتح فيل نيل التسجيل لمصلحة ليفربول فى الدقيقة 13 ، لكن روبرتو بورزو أدرك التعادل لروما فى الدقيقة 42 . و فى ركلات الجزاء الترجيحية ، سجل لمصلحة ليفربول فيل نيل ، الأسكتلندى جرام سونيس ، الويلزى ايان راش ، الان كينيدى ، بينما أخفق الأسكتلندى ستيف نيكول فى تسديد الركلة الأولى . أما روما فأحرز له أوجستينو دا بارتولومى و أوبالدو ريجيتى ، فى حين أهدر كل من برونو كونتى و  فرانشيسكو جرازيانى ركلتين . و أدار المباراة الحكم السويدى أريك فريديكسون . و لم تختلف تشكيلة ليفربول كثيراً عن عن التشكيلة التى حصد لقب البطولة موسم 1980/1981 ، باستثناء إنضمام بعض اللاعبين أمثال الأسكتلندى جارى جلاسبى و مواطنه ستيف نيكول ، و الإيرلندى جيم بيجلين . و تولى تدريب الفريق فى ذلك الوقت المدرب الإنجليزى جو فاجان . و حصل اللاعب السوفيتى فيكتور سوكول لاعب فريق دينامو مينسك البيلاروسى (السوفيتى سابقاً) على لقب هداف البطولة برصيد 7 أهداف . موسم 1984/1985 : حقق يوفنتوس الإيطالى اللقب الأول له بعد فوزه على ليفربول الإنجليزى 1/0 أحرزه الفرنسى ميشيل بلاتينى فى الدقيقة 56 من ركلة جزاء فى المباراة النهائية التى جمعت الفريقين على ملعب (هيسيل ستاديوم) بالعاصمة البلجيكية بروكسل ، تلك المباراة التى وصفت بالكارثية . وقعت الحادثة فى مدرجات ملعب (هيسيل) ، عندما توجهت جماهير الفريقين التى قدرت بحوالي 60 ألفاً إلى الملعب قبل ساعات من انطلاق المباراة ، و كثرت المشاحنات بين الطرفين وسط سيطرة أمنية هشة من الرجال المكلفين بحفظ الأمن ، فتبادل المشجعون الشتائم ثم تطور ذلك إلى التقاذف بالأشياء حتى شن بعض الـ"هوليجانز" من مشجعى ليفربول هجوماً على المدرج المخصص للمشجعين الإيطاليين ، فأدى ذلك إلى انهيار أحد الجدران المتهالكة فى الإستاد تحت وطأة ركلات المشجعين فقتل على الفور 39 مشجعاً، 34 إيطالياً وبلجيكيين وفرنسيين و إيرلندى بالإضافة إلى 700 جريحاً . وأعقب ذلك مواجهات عنيفة بين الجماهير ما دفع اللاعبين إلى حثهم على التوقف من أجل انطلاق المباراة التى أنتهت لمصلحة اليوفى . و فى أعقاب تلك الكارثة ، قرر الاتحاد الأوروبى لكرة القدم (اليوفا) حرمان الأندية الإنجليزية من المشاركة فى جميع المسابقات الأوربية لخمسة مواسم (رفع الحظر عنها موسم 1990 /1991) . كما مُنع ليفربول من المشاركة لمدة 10 سنوات فى المسابقات الأوروبية (خفضت فيما بعد إلى 7) . كما حوكم عدد من جماهير ليفربول بتهمة القتل غير المتعمد . و أدار هذا اللقاء الحكم السويسرى أندرى دينيا . و ضمت قائمة فريق السيدة العجوز عدد من اللاعبين المتميزين أمثال الحارسين لوسيانو بودينى و ستيفانو تاكونى ، و أنطونيو كابرينى ، و نيكولا كاريكولا فى الدفاع ، الفرنسى ميشيل بلاتينى ، سيزار برانديللى ، ماركو تارديللى ، بنيامينو فينولا فى خط الوسط ، و باولو روسى ، ميشيل سكولا ، ماسيمو برياشى فى خط الهجوم . و كان يتولى تدريب الفريق فى ذلك الوقت المدرب الإيطالى جيوفانى تراباتونى .  و تقاسم السويدى توربجورن نيلسون لاعب فريق جوتبورج السويدى و الفرنسى ميشيل بلاتينى لاعب يوفنتوس الإيطالى لقب هداف البطولة ، حيث أحرز اللاعبان 7 أهداف بالبطولة .  موسم 1985/1986 : توج ستيوا بوخارست الرومانى بطلاً لتلك النسخة للمرة الأولى فى تاريخه بعد تغلبه فى المباراة النهائية التى أقيمت على ملعب (رامون سانشيز بيزخوان) بمدينة أشبيلية الأسبانية على برشلونة الأسبانى 2/0 بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلى بالتعادل السلبى دون أهداف . أحرز للفريق الرومانى كل من ماريوس لاكتوس ، و جافريل بالينت بينما أهدر كل من ميهال ماجيرو و لاسزلو بولونى ركلتين جزاء . و أهدر برشلونة ركلات الجزاء الأربعة بغرابة شديدة و التى سددها على الترتيب كل من خوسيه رامون اليكسانكو ، انجل بدرازا ، بيتشى الونسو ، ماركوس الونسو بينا . و أدار اللقاء الحكم الفرنسى ميشيل فوترو . و ضمت قائمة ستيوا بوخارست عدد من اللاعبين أبرزهم : انخل يوردانيسكو ، ماريوس لاكوتس ، مارين رادو ، لاسزلو بولونى ، جافريل بالينت ، دان بيتريسكو ، فيكتور بيتروكا . و كان يتولى تدريب الفريق فى ذلك الوقت المدرب المجرى اميريش جيناى . و حصل السويدى توربجورن نيلسون لاعب فريق جوتبورج السويدى على لقب هداف البطولة برصيد 7 أهداف . موسم 1986/1987 : توج بورتو البرتغالى باللقب الأول له عقب تغلبه فى المباراة النهائية على بايرن ميونيخ الألمانى 2/1 فى اللقاء الذى أقيم على ملعب براتر ستاديوم بالعاصمة النمساوية فيينا     و الذى سمى فيما بعد بإسم ارنست هابيل ستاديوم .  افتتح لودفيج كوجل التسجيل لمصلحة البايرن فى الدقيقة 24 ، لكن الجزائرى رابح ماجر أدرك التعادل لمصلحة بورتو فى الدقيقة 79 بهدف وصف بأنه أحد أروع الأهداف التى سجلت فى المباريات النهائية للمسابقة ، ثم أضاف البرازيلى جوارى الهدف الثانى لبورتو فى الدقيقة 81 من زمن اللقاء . و أدار اللقاء الحكم البلجيكى اليكسيس بونيت .  و ضمت قائمة بورتو فى ذلك الوقت عدد من اللاعبين أبرزهم : البرازيلى سيلسو ، إدواردو لويس ، جواو بينتو فى خط الدفاع ، و جامى باتشيكو ، أنطونيو سوزا ، فيرميلينيو فى خط الوسط ، و الجزائرى رابح ماجر ، فرناندو جوميز ، باولو ريكاردو ، البرازلى جوارى . و كان يشرف على تدريب الفريق فى ذلك الوقت المدرب البرتغالى أرتور جورج .   و حصل اللاعب اليوغوسلافى بوريسلاف كيفتكوفيتش لاعب فريق ريد ستار بلجراد اليوغوسلافى برصيد 7 أهداف .  موسم 1987/1988 : توج ايندهوفن الهولندى بطلاً لتلك النسخة للمرة الأولى فى تاريخه عقب تغلبه فى المباراة النهائية التى أقيمت على ملعب (نياكرستاديون) بمدينة شتوتجارت الألمانية على بنفيكا البرتغالى 6/5 بركلات الجزاء الترجيحية بعد انتهاء الوقت الأصلى للمباراة بالتعادل السلبى دون أهداف . سجل لايندهوفن على الترتيب كل من رونالد كومان ، فيم كيفت ، الدانماركى إيفان نيلسين ، جيرالد فانينبورج ، الدانماركى سورين ليربى ، أنطون يانسين . أما بنفيكا فسجل له على الترتيب كل من البرازيلى ايلزو ، ديتو ، المغربى رضوان الهجرى ، أنطونيو باتشيكو ، البرازيلى كارولس موزير ، بينما أهدر أنطونيو فيلوسو ركلة الجزاء الأخيرة . أدار اللقاء الحكم الإيطالى لويجى أنولين . و ضمت قائمة ايندهوفن فى ذلك الوقت عدد من اللاعبين الرائعين أبرزهم : الحارس هانز فان بروكلين ، و البلجيكى إيريك جيريتس ، رونالد كومان ، الدانماركى إيفان نيلسين ، بيرى فان إيرلى ، جون فيلدمان فى خط الدفاع ، و إدوارد لينسكينز ، أنطون جانسين ، جيرالد فانينبورج ، الدانماركييان فرانك أرنيسين و سورين ليربى فى خط الوسط ، و هينك فوس ، فيم كيفت ، فيلى فان دى كيركوف فى خط الهجوم . و كان يشرف على تدريب الفريق فى ذلك الوقت المدرب الهولندى جوس هيدينك .   و تقاسم لقب هداف البطولة 7 لاعبين و هم : الفرنسى جان مارك فيرارى لاعب بوردو الفرنسى ، الرومانى جورجى هاجى لاعب ستيوا بوخارست الرومانى ، الجزائرى رابح ماجر لاعب بورتو البرتغالى ، الأسكتلندى الآى ماكوست لاعب جلاسكو رينجرز الأسكتلندى ، التشيكى بيتار نوفاك لاعب سبارتا براج التشيكى ، الأسبانى ميتشيل لاعب ريال مدريد الأسبانى ، و البرتغالى روى أجواس لاعب بنفيكا البرتغالى .    موسم 1988/1989 : نال اى سى ميلان لقب البطولة للمرة الثانية فى تاريخه و بعد غياب دام 26 عاماً عقب تغلبه على ستيوا بوخارست الرومانى 4/0 فى المباراة التى أقيمت على ملعب كامب نو بمدينة برشلونة الأسبانية . أحرز أهداف اللقاء الهولندى رود جوليت فى الدقيقتين 18 و 39 ، و مواطنه ماركو فان باستن فى الدقيقتين 27 و 47 . و أدار اللقاء الحكم الألمانى "الغربى" كارل هانز تريتشلير . و ضمت قائمة الميلان فى ذلك الوقت عدد من اللاعبين المتميزين أبرزهم : الحارس فرانشيسكو أنطونيولى ، فرانكو باريزى ، اليساندرو كوستاكورتا ، باولو مالدينى ، فيليبو جالى ، الهولندى فرانك ريكارد فى خط الدفاع ، ديميترو البيرتينى ، كارلو أنشيلوتى ، روبرتو دونادونى ، الهولندى رود خوليت فى خط الوسط ، الهولندى ماركو فان باستين ، بيترو فيرديس ، ماسيميليانو كابيلينى فى خط الهجوم . و كان يشرف على تدريب الفريق فى ذلك الوقت المدرب الإيطالى أريجو ساكى .   و حصل الهولندى ماركو فان باستين لاعب فريق اى سى ميلان الإيطالى على لقب هداف البطولة برصيد 10 أهداف .  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل