المحتوى الرئيسى

المنظمات الاهلية تنتقد مجموعة الثماني لكسر وعودها

05/27 23:40

دوفيل (فرنسا) (رويترز) - انتقدت منظمات أهلية وجمعيات خيرية زعماء العالم يوم الجمعة لعدم الوفاء بوعود سابقة وقالت انها تخشى أن تحرم التعهدات المالية التي قطعتها مجموعة الثماني على نفسها لدعم الديمقراطيات العربية الجديدة دولا أخرى من المساعدات.وكان زعماء مجموعة الثماني قد اتفقوا خلال قمة عقدوها على مدى يومين في منتجع دوفيل الفرنسي على ضمان أن تقدم بنوك التنمية التي تهيمن بلادهم عليها بدرجة كبيرة عشرات المليارات من الدولارات في صورة معونات وائتمانات تنمية لمصر وتونس على أن يكون ذلك مرتبطا باصلاحات سياسية واقتصادية.لكن جماعات الضغط التي تراقب مثل تلك العهود تقول ان دول مجموعة الثماني تخلفت عن دفع نحو 19 مليار دولار من بين مبالغ كانت قد تعهدت بالفعل بتقديمها في قمم سابقة خلال السنوات الاخيرة.وقالت الناشطة المصرية راجية عمران "يبدو من غير الواقعي أن تلتزم دول مجموعة الثماني بمثل هذه المبالغ الضخمة في حين لا يزال هناك عجز بنحو 19 مليار دولار في مبالغ تعهدت بتقديمها خلال قمم سابقة."وقال اخرون ان الديمقراطية ربما تأتي على حساب البقاء.وقال أدريان لافيت عضو جماعة (انقذوا الاطفال) "لا نريد للربيع العربي أن يعقبه شتاء افريقي."وخلال القمة التي عقدتها مجموعة الثماني في مسكوكا في كندا العام الماضي التزمت بجمع خمسة مليارات دولار بحلول عام 2015 للحد من وفيات الاطفال.وكان أبرز اجتماعات مجموعة الثماني الاخيرة من حيث غلبة الطابع الانساني ذلك الذي عقدته في جلينيجلز في اسكتلندا حين أقنع توني بلير رئيس الوزراء البريطاني انذاك وجوردون براون وزير خزانته تدعمهما مجموعة ضخمة من نجوم الروك بقية دول مجموعة الثماني ومانحين اخرين بقطع عهود توقعت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية أن تزيد دعم التنمية خمسين مليار دولار بحلول عام 2010 مقارنة بها في 2004 .لكن الوعود الضخمة تخضع عادة لتدقيقات ضخمة. ومن وقتها ومنظمات المجتمع المدني تنتقد كل اجتماع لمجموعة الثماني لعدم متابعة الاقوال بالافعال.وبدأت مجموعة الثماني بدافع الحرج من انتقادات تلك المنظمات في تتبع تنفيذ وعود أعضائها وصدر أول تقرير محاسبة يتعلق بالمجموعة في قمة 2010 في كندا.وفي تقرير المحاسبة الذي صدر في دوفيل هذا الاسبوع اعترفت مجموعة الثماني بعدم الوفاء بكل الوعود التي قطعت في جلينيجلز وبأنه لا تزال هناك فجوة في تمويل مشروعات التنمية وأنحت بقدر من اللوم في هذا على الازمة الاقتصادية التي يعاني منها العالم منذ عام 2008 .وجاء في التقرير "خلال هذه الفترة كافحت دول مجموعة الثماني للوفاء بالتزاماتها الرسمية بمساعدات التنمية."من جيرت دو كليرك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل