المحتوى الرئيسى

مُشاركات فردية لشباب السلفيين في مظاهرات الإسكندرية

05/27 20:41

تقرير - وسام محمد: بجلبابه القصير.. وذقنه الطويلة.. وإبتسامة التي لا تفارق وجهه.. توجه مصطفي، أحد شباب السلفيين، إلي ساحه القائد إبراهيم بالإسكندرية للمشاركة في ثورة الغضب الثانية.. مُتحديًا تحذيرات قيادات الدعوة السلفية من الخروج فيتلك المظاهرات.''مصراوي'' تحدث مع ''مصطفى'' لسؤاله عن أسباب اشتراكه في المظاهرات بالرغم من رفض الدعوة السلفية المشاركة بها.. وقال لنا ''أشارك مع أصدقائي كأفراد وليس كأعضاء بجماعة الدعوة السلفية، بعد إقتناعنا بأن ثورة 25 يناير في خطر وتحتاج إلى تحرك شعبي جديد.وأوضح شباب الدعوه السلفية بالإسكندرية أنهم يشاركون المتظاهرون مطالبهم في المحاكمات العادلة لرموز الفساد وإجراء حزمة إصلاحات سياسية وإقتصادية سريعة ولكنه لايتفق مع مطلب ترك المجلس العسكري إدارة البلاد وإستبداله بمجلس رئاسي مدنى،حفاظا على إستقرار البلاد.وكان الدكتور ياسر البرهامي، أحد قيادات الدعوه السلفية،قد حذر من المشاركة في الثورة الثانية مفضلاً الاستمرار في المطالب المشروعة بالطرق الإعلامية والقضائية، موضحأً في مقالة علي الموقع الرسمي للدعوة السلفية، إن اللجوء إلى المظاهرات المُسماة بالمليونية يعرض استقرار البلاد للخطر.وأضاف البرهامي ''كان الموقف المشرف للقوات المسلحة أثناء الثورة هو العامل الأساسي في نجاحها وتجنيب البلاد خراب الحرب الأهلية كما هو في البلاد المجاورة، وتنحية المجلس العسكري حاليًا؛ يدفع البلاد دفعًا مع جو الاحتقان الطائفي والسياسي، والاضطراب الاقتصادي إلى الهاوية''.اقرأ أيضا:ألعاب نارية في التحرير والمتظاهرون يهاجمون الإخوان

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل