المحتوى الرئيسى
worldcup2018

محتجون في البحرين يتوعدون بالعودة للتظاهر الجمعة القادمة عقب انتهاء الطوارئ

05/27 19:26

المنامة – محمد العرب دعا محتجون بحرينيون في بيان، حصلت "العربية.نت" على نسخة منه، للمشاركة في "جمعة العودة" 3-6-2011، تأكيدا على حق التظاهرات المطالبة بتلبية المطالب الشرعية، بحسب البيان. وأشار المحتجون في بيانهم إلى أن خروجهم سيكون للدفاع عن حقوقهم الدستورية التي كفلها لهم الدستور البحريني. واللافت في البيان الذي يركز على الشأن البحريني أنه يضع ارقام هواتف لبنانية للتواصل وتسجيل الملاحظات ما يضع علامات استفهام حول المغزى والسبب. وتزامنت دعوات العودة إلى الاحتجاج مع تأكيدات امنية بحرينية على عدم السماح بالعودة الى فترة التوتر التي شهدتها المملكة، ولعل اكثرها وضوحا تصريح القائد العام لقوة دفاع البحرين المشير الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة أثناء زيارته للمقرات الصحف البحرينية قائلا: "ما يهم الشارع البحريني هو ضبط الأمن، والجيش البحريني موجود ولن يرحل إلى مكان آخر، وسيكون تحت الأمر عند الحاجة إليه". ووجه رسالة تحذير قوية للمحتجين قائلا: "إن عادوا عدنا، ولن نتهاون في حفظ الأمن، والأجهزة الأمنية ستقوم بما يناط بها من مهمات وهي قادرة على ذلك". ويأتي هذا في وقت ارتفعت وتيرة الحرب الاعلامية بين جمعية الوفاق المعارضة، والتي استقال نوابها على خلفية الاحداث التي شهدتها المملكة، وباقي الكتل البرلمانية. ففي وقت تكتفي جمعية الوفاق بإصدار البيانات حول ما يقع على الارض من احداث، فان نواب الكتل الاخرى يصرون على ان الوفاق هي التي اوصلت البلاد الى ماهي عليها الآن. ويقول رئيس كتلة الأصالة‮ ‬غانم البوعينين‮ ''‬لا‮ ‬ينكر أحد أن العنوان الرئيس لكل الجمعيات المشاركة في‮ ‬الأحداث الأخيرة كان إسقاط نظام الحكم وليس إصلاحه كما تدعي‮ ‬بعض قيادات الجمعيات السياسية الآن‮''‬،‮ ‬مؤكداً‮ أن ''‬الوفاق لم تتخذ موقفاً‮ ‬ولم تحذر حلفاءها من خطورة هذا الشعار الذي‮ ‬كانوا‮ ‬يرفعونه،‮ ‬بل ويتفقون عليه على اعتبار أنه قد‮ ‬يحدث إن حالفهم الحظ،‮ ‬ومن ثم تركب الوفاق الموجه كعادتها وترأس التجمعات وفق المواقف المختلفة‮''.‬ وتابع‮ ''‬شهادة علي سلمان امين عام جمعية الوفاق مخالفة للحقيقة، وهذه ليست المره الاولى ،‮ ‬إذ كان هناك شاهد عليه في‮ ‬إحداها تمثل بأعضاء تجمع الوحدة الوطنية في‮ ‬آخر اجتماع لهم مع الجمعيات السبع في‮ ‬مقر الوفاق‮ ‬يوم الأحد الموافق‮ ‬13‮ ‬مارس/أذار الماضي،‮ ‬عندما هدد سلمان باللجوء لإيران في‮ ‬حال دخلت قوات درع الجزيرة البحرين،‮ ‬وبعد ذلك أنكر ما قاله رغم وجود الشهود‮''‬.‮ وأكد نائب كتلة المستقلين عبدالله بن حويل أن "نوايا علي سلمان امين عام جمعية الوفاق المتبع للتقية السياسية واضحة وأكاذيبه باتت لا تنطلي‮ ‬على الطفل،‮ ‬فهو كان‮ ‬يجب أن‮ ‬يكون في‮ ‬قفص الاتهام‮.‬ وأضاف‮ ''‬أجد نفسي‮ ‬عاجزاً‮ ‬على تبرير أفعاله وجمعيته أثناء الأحداث،‮ ‬فهم أول من نكس أعلام البحرين وهم أول من حرض على كره نظام الحكم وتآمر على البحرين،‮ ‬وبالتالي‮ ‬فإني‮ ‬أجد كل ما قالوه من نفي‮ ‬وادعاء بالسلمية وتصريح برغبة الإصلاح واهٍ‮ ‬ولا‮ ‬يمكنه أن‮ ‬يقلب الحقائق‮''. ‬ ومن جهته،‮ ‬قال النائب السلفي‮ ‬المستقل جاسم السعيدي‮ ‬إن‮ ''‬جمعية الوفاق هي‮ ‬المتهم الأول في‮ ‬التحريض والكذب والتآمر على البحرين‮''‬،‮ ‬وهناك أدلة ومؤثرات تدل بدون شك ولا ريب على أنه من ضمن مجموعة شهود متورطين في‮ ‬كل القضايا المدمرة التي‮ ‬أوشكت أن تدخل البحرين في‮ ‬مأزق‮''.‬ وأضاف‮ ''‬تصريحات علي‮ ‬سلمان أثناء الأزمة دليل واضح وسافر عن تواطؤه هو ومن معه في‮ ‬التآمر الخارجي‮ ‬على البحرين‮''‬. كما اشار نائب كتلة المستقلين عبدالرحمن بومجيد إلى أن‮ ''‬المسيرات والمحاضرات التي‮ ‬شارك فيها أعضاء جمعية الوفاق وأمين عامها تحمل شعارات إسقاط النظام وليس إصلاحه‮''‬،‮ ‬معتبراً‮ ‬علي‮ ‬سلمان‮ ''‬متهماً‮''.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل