المحتوى الرئيسى

دعوه من فرنسا وأمريكا لتنحى صالح عن السلطه ..

05/27 18:09

  دعت الولايات المتحدة وفرنسا الرئيس اليمني علي عبدالله صالح الى التنحي عن السلطة عقب الاشتباكات الأخيرة التي أودت بحياة عشرات الأشخاص. وقالت هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية الامريكية يوم 26 مايو/أيار "نحث جميع الاطراف.. جميع الاطراف.. على وقف العنف في الحال"، مضيفة "مستمرون في دعم اليمن موحد ومستقر ومستمرون في دعم رحيل الرئيس صالح الذي وافق باستمرار على التنحي عن السلطة ثم تراجع باستمرار عن تلك الاتفاقيات". من جهته قال متحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية ان بلاده تحمل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح مسؤولية إراقة الدماء التي وقعت مؤخرا في البلاد بسبب رفضه التوقيع على اتفاق نقل السلطة، موضحا ان الخيار الوحيد المتاح أمام صالح هو التوقيع على المبادرة الخليجية لنقل السلطة. واضاف ان باريس تدين القتال الذي وقع في الأيام الماضية بين موالين ومعارضين لصالح وكان نتيجة مباشرة للمأزق السياسي الحالي الذي "يتحمل الرئيس صالح المسؤولية المباشرة عنه لرفضه توقيع اتفاق نقل السلطة الذي تقدم به مجلس التعاون الخليجي". كما حث ساتورو ساتو المتحدث باسم الخارجية اليابانية خلال اجتماع قمة مجموعة الدول الثمانية في دوفيل الرئيس صالح على توقيع الاتفاق وقال انه لامر "مؤسف للغاية" أن يقتل كل هذا العدد من الناس. وأضاف قائلا "تتطلع اليابان بقوة أن يفي الرئيس صالح بتعهداته بنقل السلطة سلميا وأن تتوصل الاطراف المعنية الى توافق يؤدي الى تحقيق استقرار مبكر للوضع". من جهته قال رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر للصحفيين بعد عشاء القمة ان زعماء مجموعة الثماني ناقشوا التغييرات التي تجتاح شمال افريقيا والشرق الاوسط وان "الوضع في اليمن ... يبعث على قلق بالغ". واردف قائلا "في الوقت نفسه اعتقد ان الجميع يدركون انه حان الوقت لان يرحل الرئيس اليمني واعتقد ان ذلك حتمي وانه كلما حدث سريعا كلما كان ذلك أفضل". وكانت اشتباكات وقعت في الايام السابقة بين قوات الحرس الجمهوري ومسلحين موالين للشيخ صادق الأحمر في صنعاء أودت بحياة ما يقارب 70 شخصا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل