المحتوى الرئيسى

عامل وابن عمه يذبحان مدرساً ويلقيان جثته أمام مدرسة بأكتوبر

05/27 14:53

لم تدم فرحة مدرس بأبو النمرس بخروجه من السجن سوى أيام قليلة بعد قضائه سنوات خلف القضبان لاتهامه بقتل عامل، حيث قام نجل القتيل بمساعدة ابن عمه بذبح المدرس وإلقائه أمام إحدى المدارس بابو النمرس. تلقت الأجهزة الأمنية بأكتوبر إخطارا من مأمور مركز شرطة أبو النمرس يفيد العثور على جثة مواطن مقتولا أمام مدرسة الاشطر الإعدادية، وبالانتقال والمعاينة تبين أن الجثة لمدرس يدعى "سعد. ع. ج" (50 سنة) مذبوحا من الرقبة ويرتدى ملابسه كاملة. تم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث قاده اللواء جمال عبد البارى مدير مباحث 6 أكتوبر لكشف غموض الحادث، وبجمع التحريات الأولية عن الحادث وظروفه وملابساته، أشارت أصابع الاتهام نحو كل من "أحمد. م. ع" (20 سنة) عامل، و"عبد الحميد. س. ع" (24 سنة) عامل، وبالقبض عليهما اعترفا تفصليا بارتكابهما للواقعة. أفاد المتهم الأول أن المدرس قتل والده فى قضية ثأر بين العائلتين وتم القبض عليه وإحالته النيابة إلى المحاكمة العاجلة التى قضت بسجنه وفور خروجه، اتفق مع نجل عمه المتهم الثانى على التخلص من المدرس ثأرا لوالده، حيث اشترى المتهم الأول آلة حادة "مطواة"، ورصد خطوات المجنى عليه، وما إن شاهدا فى مكان نائى حتى أوثقاه من يديه وقدميه وذبحه الأول، تم تحرير المحضر رقم 1526 لسنة 2011 بالواقعة، وأخطرت النيابة التى تولت التحقيقات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل