المحتوى الرئيسى

الإخوان يجددون رفضهم لجمعة الغضب.. وخالد يوسف: لن يحدث شغب

05/27 11:13

جدد محسن راضي القيادي بجماعة الأخوان المسلمين رفض الجماعة المشاركة في مظاهرات اليوم، بسبب دعوة بعض المشاركين لرفض المجلس العسكري وإعلان ثورة ثانية بما يتضمنه ذلك من إلغاء الاستفتاء الذي جرى على التعديلات الدستورية.جاء ذلك خلال برنامج برنامج "آخر كلام " الذى يقدمه الإعلامى يسرى فودة على قناة" أون تى فى " فى حلقة مساء أمس الخميس. وأوضح راضى أنه لا يجب إرغام الأخوان أو غيرهم من مخالفي وجهة النظر التي ترى ضرورة المشاركة في تظاهرات الغد على النزول لميدان التحرير.وقال :" إننا إذا جعلنا ميدان التحرير مكانا لتنازع وصراعات التيارات المختلفة فإن ذلك سيسحب الصورة الطيبة التي أخذتها دول العالم عن مصر بعد الثورة" . وأضاف :" نحن نطالب المجلس العسكري بالنزول لميدان التحرير غدا من أجل حماية المتظاهرين والقيام بدوره وواجبه رغم أننا نخالفهم الرأي في مظاهرة الجمعة" .وعلى جانب آخر، أكد المخرج خالد يوسف أنه لا يمكن صياغة الدستور من خلال جمعية تأسيسية من مجلس الشعب وهذا لا يحدث في أي دولة في العالم لأن الدساتير تصاغ بتوافق شعبي من كل مؤسسات الدولة وليس مؤسسة البرلمان فقط . وأوضح يوسف نحن ننتقد المجلس العسكري كسلطة سياسية وليس كسلطة عسكرية ، ولا أعرف كيف يتخلى الجيش عن تأمين الميدان ويجعل المتظاهرين عرضة للسحق على يد المعارضين لهم .وأشار إلى أن المعارضين للمشاركة في مظاهرات الجمعة قاموا بترهيب الناس من أعمال بلطجة وشغب ستحدث في الميدان ، وأن هذه المظاهرات هي انقلاب وتمرد على المجلس العسكري ، وانها تعد خطرا على مستقبل مصر ،وكل ذلك غير حقيقي بالمرة ، ولن يحدث أي شغب أو رفع أي لافتات ضد المجلس العسكري .ومن جانبه، قال إبراهيم الهضيبي الناشط الاسلامي فى مداخلة هاتفية، إنه لا يجب تسطيح الأمور والإدعاء بأن كل التيارات الاسلامية لن تشارك في تلك المظاهرة وأن باقي التيارات هي التي ستشارك ، فلا يجب تقسيم الأمة إلى إسلامي وغير إسلامي كما حدث في الاستفتاء.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل