المحتوى الرئيسى

أوباما يقول ان أمريكا وفرنسا متفقتان على استمرار المهمة في ليبيا

05/27 12:30

دوفيل (فرنسا) (رويترز) - قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم الجمعة ان الولايات المتحدة وفرنسا على اتفاق كامل بضرورة استمرار التدخل الذي يقوده حلف شمال الاطلسي في ليبيا الى ان تنتهي الازمة. وقال أوباما بعد محادثات مع نظيره الفرنسي نيكولا ساركوزي أثناء قمة مجموعة الثماني السنوية في بلدة دوفيل الساحلية الفرنسية ان الزعيم الليبي معمر القذافي يجب أن يترك البلاد. وأضاف في افادة صحفية بقمة مجموعة الثماني "اتفقنا على أننا أحرزنا تقدما في حملتنا بليبيا لكن تنفيذ تفويض الامم المتحدة بحماية المدنيين لا يمكن أن يتحقق مع بقاء القذافي في ليبيا وهو يوجه قواته لاعمال عدوان على الشعب الليبي." وقال "نحن مصممون على انهاء المهمة." ويقصف حلف شمال الاطلسي بقيادة فرنسا وبريطانيا قواعد جيش القذافي منذ مارس اذار بموجب تفويض من الامم المتحدة لحماية المدنيين الذين يعانون من القتال الدائر مع قوات المعارضة التي تريد انهاء حكم القذافي المستمر منذ 41 عاما. وقصفت طائرات حلف شمال الاطلسي طرابلس ليل يوم الخميس وتصاعدت أعمدة دخان من مقر القذافي بعدما قالت واشنطن ان عرضا من الحكومة الليبية بوقف اطلاق النار لا يتحلى بالمصداقية. وفي بيان لمجموعة الثماني قال الزعماء ان القذافي ليس له مستقبل في ليبيا الديمقراطية وطالبوا قواته بوقف استخدام القوة ضد المدنيين. وأشار البيان أيضا الى أن المسؤولين عن قتل المدنيين سيخضعون للتحقيق والعقاب. وقال البيان "نحن ملتزمون بدعم انتقال سياسي يعكس رغبة الشعب الليبي." وذكر أوباما أنه اتفق مع ساركوزي على أن التحركات المطالبة بالديمقراطية في شمال افريقيا والشرق الاوسط جعلت السعي لتحقيق السلام بين اسرائيل والفلسطينيين "أكثر الحاحا وليس العكس." وقال انه سينسق الجهود عن كثب مع ساركوزي لجعل الاطراف تتفاوض بشأن اقامة دولة فلسطينية ذات سيادة وضمان الامن لدولة اسرائيل.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل