المحتوى الرئيسى

ساويرس في لقائه مع شيوخ البدو: جئنا لنمثلكم ولنرد على من يدعي أننا "حزب البهوات"

05/27 19:50

في مؤتمر جماهيري حاشد مع شيوخ وممثلي قبائل البدو في مصر.. أكد المهندس نجيب ساويرس -مؤسس حزب المصريين الأحرار- علي ضرورة أن يمثل بدو مصر في الانتخابات البرلمانية القادمة أشخاص من داخلهم حتي يستطيعوا التحدث عن مصالحهم ومشكلاتهم ولرفع الظلم الذي وقع عليهم ،وإهمالهم واستبعادهم لسنوات طويلة من العمل السياسي ، مطالباً قبائل وعشائر البدو أن تجتمع فيما بينها للخروج بوثيقة موحدة تجمع مطالب ومشكلات البدو في مصر . وأضاف ساويرس خلال المؤتمر الجماهيري الذي عقده حزب المصريين الأحرار بمنطقة أبورجيلة اليوم مع شيوخ وممثلي قبائل البدو بعدد من المحافظات:هذا  أصعب لقاء قام به الحزب ونرد بهعلي من يدعوا بأننا "حزب البهوات" وقد جئنا إليكم اليوم لنتعرف علي مشاكلكم ومطالبكم حتي نستطيع تبنيها لرغبتنا بأن تكون كل القوي في مصر بحزبنا لأن الفترة القادمة صعبة وستشكل تاريخ مصر ، مستطرداً:فالدستور القادم هو أخر فرصة في تاريخ مصر حتي نطمأن علي مستقبل أبنائنا ونصلح أخطاء الماضي.مخاطباً شيوخ البدو:هذه فرصة تاريخية للعيش في مصر مرفوعي الرأس بحرية وكرامة ..أرجوكم لا تضيعوها وأعدكم بتنفيذ مطالبكم إذا نجحنا في الانتخابات مشدداً أن الحزب  لن يعطي وعوداً لن ينفذها.وأكد ساويرس:أن الحزب لا يسعي لتحقيق أي مصلحة خاصة موضحاً: قصدت آلا أرشح نفسي لرئاسة الحزب أو لأي من الانتخابات البرلمانية أو الرئاسية حتي لا يتم التشكيك في وجود مصلحة لي من وراء الدعوة لتأسيس الحزب ومطلبي الوحيد هو العيش مع أسرتي في مصر بأمان بدون مشحانات طائفية وحرق للكنائس وأتعامل كمواطن كامل الحقوق دون أن تقيد حريتي الشخصية أو أعامل كمواطن من الدرجة الثانية.وأشار ساويرس أن مساهمة الحزب في تحقيق العدالة الاجتماعية والحياة الكريمة لكل مواطن تأتي من خلال تبنيه لمنهج اقتصاد السوق الحر، مضيفاً:لسنا حزب اشتراكي أو شيوعي فنحن مع الرأسمال المصري الذي يوفر مستوي معيشة مرتفع و فرص عمل برواتب محترمة تكفل حياة كريمة للمواطن لن يتحقق الا اذا اتبعنا نظام الاقتصاد الحر المعمول به في معظم الدول المتقدمة بالعالم.وعن تمويل الحزب أكد ساويرس أن الباب مفتتوح لجميع أعضاء الحزب للمشاركة في تمويله كلا علي قدر استطاعته وأنه من جانبه يشارك في تمويل الحزب ولكنه ليس الوحيد  ، مضيفاً: لدينا ميزانية محترمة تستطيع ان تقييم الحزب  ..ولسنا حزب يوزع العطايا والمزايا لاجتذاب الاعضاء فهذا حزب من يريد أن ياخذ حقه، مضيفاً: ومن يريد المزايا يذهب للحزب الوطني هو من كان يوزعها .لافتاً: أن الحزب اتخذ قرار باستبعاد أي عضو سابق بمجلس الشعب الماضي ومجلس 2005 عن الحزب الوطني لأنه خاض الانتخابات وهو يعلم انها مزورة في حين أن باقي الاعضاء الذين لم يثبت تورطهم في فساد سياسي لن يتم استبعادهم لأننا لن نستطيع عمل اقصاء سياسي لـ5 مليون شخص.وعن موقف الحزب من الإخوان قال ساويرس: لن نقلل من شأن الاخوان ولن ندخل حرب معهم لكننا سننافسهم وهم يتفوقوا علينا بميزة الاستقرار والدعم المالي والتاريخ الطويل والتنظيم .كما شدد ساويرس علي ضرورة آلا يتدخل القسس والمشايخ في مسألة التحول لديني للمواطنين وترك المسألة للقضاة المدنين لنبتعد عن مشاكل كامليا وعبير التي تهدد البلد وتترك الحرية لكل مواطن في اختيار عقيدته وربنا من سيحاسبنا في النهاية .وفي سؤال له عن سبب عدم مشاركته في الأحزاب قبل الثورة قال ساويرس أنها كانت أحزاب كارتونية، ثلاث ارباعها من أمن الدولة ، وحول مشاركة حزب المصريين الاحرار في جمعة الغضب بدون ساويرس قال: من أبسط قواعد الديمقراطية أن ينصاع  لرأي الاغلبية حتي لو كان هذا الرأي مخالف لرأيي الشخصي مضيفا: أعضاء الحزب عقدوا اجتماع من دوني وقرروا يشاركوا غدا في المظاهرات وكان رأيي أن تقوم الاحزاب الليبرالية بعمل قائمة بمطالبها وتقدمها للمجلس العسكري  وإذا لم تتم الاستجابة لها ننزل عندها نتظاهر .ومن جانبه قال خالد قنديل -الرئيس التنفيذي للحزب- أن من أولويات الحزب تبني قضية العشائر والقبائل التي ظلمت وهمشت في الماضي وتم تخوينها حتي نصل لمرحلة ان تكون مصر ملك لكل مواطن مصري يعيش علي ارضها مشيراً إلي تقدم المصريين الأحرار للجنة شئون الاحزاب خلال أيام قليلة قائلاً:لدينا توكيلات تفوق الاحزاب الأخري كما وصل عدد الاعضاء بالحزب اكثر من 45 الف عضو.مضيفاً:نتمني ان تحتوي قوائم المصريين الاحرار في الانتخابات عدد كبير من بدو مصر حتي يمثلوا سيناء في مجلس الشعب القادم ،كما أشار قنديل إلي اتخاذ الحزب خطوات مشتركة مع باقي الأحزاب للخروج بموقف رسمي للمطالبة بتأجيل الانتخابات البرلمانية حتي تستقر الحالة الامنية وتستعد الاحزاب الجديدة لخوض الانتخابات.كما أكد أحمد خيري أحد شباب الحزب - أن تبني الحزب للرأسمالية لا يعني  أن ترفع الدولة يدها كلية ولكن الحزب سيعمل علي تحقيق العدالة الاجتماعية من خلال تبنيه للدور الاجتماعي لرجال الأعمال وهو يختلف عن الدور الخيري فلن يكون الامر بمثابة الاحسان ولكن سيساهم رجال الأعمال في رفع المستوي التعليمي والمهني للمواطنين واعطاء القروض الميسرة لمساعدة الشباب.وكان المؤتمر قد شهد حضور المئات من شيوخ وممثلي قبائل البدو من القاهرة والاسماعيلية والقليوبية وسيناء والشرقية أبرزها قبائل الحويطات والعوايدة وبيلي والطرابين وأهالي عزبة أبو رجيلة وعزبة سمعان وممثلين عن شباب الخانكة والواسطي فيما وزع الحزب استمارات العضوية والتوكيلات لمن يرغب بالانضمام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل