المحتوى الرئيسى

الوداد البيضاوي يسعى إلى خطف البطاقة الأخيرة لربع نهائي أبطال إفريقيا

05/27 15:03

دبي - العربية.نت يسعى الوداد البيضاوي المغربي حامل اللقب عام 1992 إلى خطف البطاقة الأخيرة المؤهلة إلى الدور الربع النهائي (دوري المجموعات) لمسابقة دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم، عندما يلاقي سيمبا التنزاني غداً السبت في مباراة فاصلة على ملعب بتروسبورت في القاهرة. واستفاد الوداد البيضاوي وسيمبا من قرار الاتحاد الإفريقي استبعاد مازيمبي الكونغولي الديمقراطي حامل لقب النسختين الأخيرتين بسبب إشراكه لاعباً غير مؤهل في مباراته أمام الفريق التنزيني في الدور الثاني. وأوضح الاتحاد الإفريقي أن سيمبا تقدم باعتراض إلى الاتحاد القاري بسبب إشراك مازيمبي للمدافع جانفييه بوكونغو في مواجهتيهما في الدور الثاني. وتخطى مازيمبي حامل اللقب في العامين الأخيرين سيمبا في الدور الثاني، ثم أزاح الوداد البيضاوي المغربي من الدور ثمن النهائي وتأهل إلى الدور الرابع (دور المجموعات). وكان بوكونغو يدافع عن ألوان الترجي التونسي منذ يناير/ كانون الثاني 2007 قبل أن يعود إلى صفوف فريقه مازيمبي أواخر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، حسب وكالة الأنباء الفرنسية. وقرر الاتحاد الإفريقي خوض سيمبا والوداد البيضاوي مباراة فاصلة على ملعب محايد لتحديد آخر المتأهلين إلى ربع النهائي والذي سيلعب ضمن المجموعة الثانية إلى جانب الأهلي المصري حامل الرقم القياسي في عدد الألقاب في المسابقة (6 ألقاب) والترجي التونسي ومولودية الجزائر الجزائري، فيما سيلعب الخاسر أمام موتيمبا بيمبي من الكونغو الديموقراطية ضمن ثمن نهائي مسابقة كأس الاتحاد الافريقي. وأوضح المتحدث باسم مازيمبي أن النادي قرر استئناف عقوبة الاستبعاد بيد أنه لم يفعل ذلك في الآجال المحددة، فيما أشار الموقع الرسمي للنادي إلى أنه سيلجأ إلى محكمة التحكيم الرياضي. وتبدد حلم مازيمبي في احراز اللقب الثالث على التوالي وهو كان مثل القارة الإفريقية خير تمثيل في بطولة العالم للأندية في نهاية العام الماضي حيث وصل إلى النهائي قبل أن يخسر أمام انتر ميلان الإيطالي بطل أوروبا صفر-3. وكان مازيمبي توج باللقب في الموسمين الماضيين على حساب هارتلاند النيجيري والترجي التونسي على التوالي. وبالعودة إلى مواجهة الوداد البيضاوي وسيمبا تبدو حظوظ الفريق المغربي قوية لبلوغ الدور ربع النهائي بالنظر إلى عروضه الرائعة في المسابقة وآخرها أمام مازيمبي حيث تغلب عليه 1-صفر في الدار البيضاء ذهاباً وخسر أمامه صفر-2 بصعوبة بهدف في الدقيقة الأخيرة أدى إلى احتجاجات كبيرة للاعبيه ومدربه على حكم المباراة. وأوقفت اللجنة التأديبية للاتحاد الإفريقي لاعب الوداد البيضاوي عبد الرحمن مساسي 6 مباريات مع تغريمه 15 ألف دولار على خلفية بصقه على الحكم، وايقاف المدرب فخر الدين رجحي 4 مباريات وتغريمه 10 آلاف دور لتلفظه بعبارات غير لائقة تجاه الحكم، فيما تم تغريم القائد حارس المرمى الدولي نادر المياغري 10 آلاف دولار نظراً لتصرفه اللارياضي. ويعول الوداد البيضاوي على نجومه أحمد اجدو وعبد الحق آيت العريق ومحسن ياجور ومصطفى العلاوي وهدافه الكونغولي فابريس نغيسي اونداما لتخطي عقبة سيمبا واللحاق بالثلاثي العربي في المجموعة الثانية. ويمني لاعبو الوداد النفس بنسيان الخسارة على أرضهم أمام المغربي التطواني 1-2 الثلاثاء الماضي في المرحلة الأخيرة من الدوري والتي كلفته التراجع إلى المركز الثالث وبالتالي عدم المشاركة في المسابقة القارية العريقة الموسم المقبل إلا في حال توجوا بلقب الموسم الحالي. بيد أن الفريق المغربي خاض المباراة في غياب أبرز لاعبيه الأساسيين حرصاً من المدرب على اراحتهم لمواجهة سيمبا. في المقابل، تبدو الحالة النفسية للاعبي سيمبا مهزوزة بعدما فقدوا لقب الدوري المحلي لصالح الغريم التقليدي يونغ افريكانز بفارق الأهداف عقب قمة الفريقين والتي أهدر خلالها ايمانويل اوكوي ركلة جزاء كانت كفيلة بتتويجه بطلا للمرة الثامنة عشرة في تاريخه. ويدرك مدرب سيمبا الاوغندي موزيس باسينا جيداً بأن الفشل في بلوغ ربع نهائي المسابقة القارية قد يطيح به من الإدارة الفنية للنادي وبالتالي سيعمل كل ما في وسعه من أجل التواجد بين الثمانية الكبار في القارة السمراء. وكان سيمبا خسر 1-3 و2-3 ذهاباً وإياباً أمام مازيمبي. وتلقى سيمبا ضربة موجعة برفض الاتحاد الافريقي تسجيل لاعبيه مبوانا ساماتا والأوغندي باتريك اوتشان لخوض مباراة الوداد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل