المحتوى الرئيسى

وثائق دارفور تهدد بنسف المفاوضات

05/26 22:05

عماد عبد الهادي-الخرطومفي وقت بدأ فيه التململ من تمدد ساعات وأيام التفاوض بمنبر الدوحة، وقبيل انعقاد مؤتمر دارفور المسمى بمؤتمر أهل المصلحة بذات العاصمة القطرية، أخذت الأمور منحى آخر لربما قاد إلى وضع نهاية غير سعيدة لمجمل العملية.وبينما بدأت الأنظار تتجه صوب قادم يبشر بقرب نهاية الأزمة التي امتدت لأكثر من سبع سنوات، دفعت الحكومة بكثير من التشكيك بوثائق تخص مفاوضات الدوحة أشارت إلى أنها مزورة وتعج بها صفحات مواقع الانترنت المهتمة بذات القضية، ونافية – الحكومة - في ذات الوقت علاقة تلك الوثائق بما تم الاتفاق عليه بينها وبين من تفاوضهم من متمردي دارفور.وثائق مزورة وكان رئيس وفد التفاوض الحكومي بالدوحة أمين حسن عمر حذر من وجود وثائق مزورة على الانترنت على أنها الوثيقة التي تم التوقيع عليها بصورة مبدئية بين الأطراف، متهما من وصفهم بأصحاب الأجندات والغرض بالتزوير للتلبيس وإثارة الفتنة وزرع الخلاف.لكن الخبير السياسي ورئيس المجلس الوطني الأسبق محمد الأمين خليفة استبعد موافقة الحكومة على ما يتوافق عليه أهل المصلحة بدارفور، مشيرا إلى أن الوسطاء أرادوا أن يستقووا بسائر القوى السياسية السودانية لأجل الوصول إلى سلام بالإقليم. وقال للجزيرة نت إن القوى السياسية ستقول رأيها والذي ربما توافق مع رأي الحركات المسلحة "الأمر الذي سترفضه الحكومة لا محالة"، مستبعدا في الوقت ذاته إمكانية تزوير أي وثيقة مما اتفق عليه. عدم اتفاق لكنه أشار إلى افتقاد الحكومة للإرادة السياسية لحل المشكلة، "وبالتالي لا أعتقد أن تصل لاتفاق مع المتمردين في مفاوضات الدوحة"، مطالبا المسئولين الحكوميين بالتعامل "بشيء من الحكمة مع القضية قبل فوات الأوان". وقال إن التعديلات المنشورة "ليست تزويرا وإنما تعديلات ضرورية رأى الوسطاء ضرورتها لأي حل قادم"، متسائلا عن الضرر الذي يقع على الحكومة إذا أصبح لدارفور مجلس تشريعي يقرر في شؤونها الداخلية. وأكد أن كافة الوثائق الموجودة ما تزال محل نقاش بين كافة الأطراف "وكان على الحكومة مناقشتها والاعتراض على ما تراه مخالفا لإستراتيجيتها، وإقناع الآخرين به بدلا من إطلاق الاتهام بالتزوير دون إسناد " بحسب قوله. وذكر إن الوثائق المعنية لم تأت بجديد غير ما هو متفق حوله بين كافة مكونات دارفور المدنية والسياسية، مشيرا إلى أن حسم أزمة دارفور قبل التاسع من يوليو المقبل – تاريخ إعلان الدولة الجنوبية الجديدة – هو الأكثر فائدة والأقل تكلفة على السودان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل