المحتوى الرئيسى

رياضيو اليمن في ساحات التغيير... قتلى وجرحى من أجل الوطن

05/26 21:44

صنعاء - معين السواري لم تقتصر قوائم الذين دفعوا حياتهم ثمناً للتغير الديمقراطي في اليمن على طلاب الجامعات والناشطين السياسيين بل اتسعت لتشمل عدداً من الرياضيين الذين اصطفوا إلى جانب أبناء جلدتهم في ساحات التغيير. أول قتيل رياضي في ثورة التغيير، أحمد صالح عواض، هو أول لاعب يمني يحصل على الحزام الأسود في لعبة قتالية جديدة هي "الكوشينكاي" أو ما يعرف بقتال الشوارع، رفعت صوره في الساحات ليس لأنه حقق انجازاً تسعى البلد بأكملها لتكريمه على رفع اسم الوطن عالياً، بل لأنه دفع حياته ثمن وقوفه وراء التغيير في اليمن. هذه التضحيات التي قدمها الرياضيون في اليمن المتواجدين في الساحات بين قتيل وجريح، اعتبرها نعمان شاهر رئيس الاتحادين اليمني والعربي للجودو بـ"المشرفة، حيث نكون جزء من هذا الشعب نشاطره كل شيء حتى بالضحايا". أحمد عواض فقد حياته في المسيرة التي نادى بها الشباب باتجاه مدينة الثورة الرياضية بصنعاء، صديقه صادق القهالي بيوضح تفاصيل وفاته حيث أنه "كان متفائل للمسيرة، خرج من البداية حيث اتجهت باتجاه جولة عمران ثم التلفزيون قبل العودة إلى ساحة التغيير، وقبل العودة إلى الساحة هُجم عليه وتلقى ضربة بالعصا وواجههم بالحركات القتالية المتمرس عليها، قبل ن يتفاجأ برصاصة خلف رأسه". علي خصروف، هو بطل العرب وثالث آسيا في الجودو وأمل اليمن للمشاركة في الأولمبياد القادم، على بعد أمتار قليلة من الصالة التي حقق فيها العديد من الانجازات تلقى رصاصة بجانب الحوض كادت أن تقضي أن لم يكن على حياته فعلى الأقل على حياته الرياضية، إلا أنه صمم على العودة إلى الساحة مجدداً، ويكافح للعودة للتدريبات الرياضية بعد أن يجري عملية جراحية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل